الأسد يكشف عن الاجندة الاصلاحية مابعد الازمة

13 مارس, 2017 - 4:01 مساءً المصدر: وكالات
الأسد يكشف عن الاجندة الاصلاحية مابعد الازمة

 

أوضح الرئيس السوري في معرض الرد على سؤال احد الصحفيين الاوروبيين حول أي نوع من البلدان ستكون سورية بعد الأزمة.. والاجندة  الإصلاحية بعد الأزمة.. وفيما لو ستكون سوريا   أكثر فيدرالية.. أو ما إذا كانت لديكم أجندة إصلاحية في القضايا الاجتماعية مثل حماية حقوق الإنسان وإخضاع الجيش أو الأجهزة الأمنية لقدر أكبر من المساءلة..

فقال :”الحرب نفسها تشكل درساً قاسياً جداً لأي مجتمع.. وبالتالي يمكن أن أقول إن كل بلد بعد الحرب ينبغي أن يكون أفضل.. لأنك تتعلم الدروس.. وعندما تأتي الحرب من الخارج وتستخدم وكلاء سوريين إلى جانب الأجانب لا يكفي أن تحمل المسؤولية للآخرين وأن تلوم الغرب أو دول البترودولار التي تدعم أولئك الإرهابيين.. فجميعنا نعرف هذا.. لكن هذا لا يكفي..

في المحصلة عليك أن تنظر إلى نفسك وأن تقول.. “ما هي مشكلة بلدي…” أنا لا أتحدث عن نفسي كرئيس.. بل أتحدث هنا كمواطن سوري.. وبالتالي من الطبيعي النظر إلى الأمر بهذه الطريقة.. إذا أردت أن تتحدث عن كيف ستصبح سورية بعد الحرب.. فأولويتي هي فتح وتسهيل الحوار بين السوريين.. لأن ذلك يتم عبر نقاش وطني حول النظام السياسي الذي نريده.. هل سيكون نظاماً رئاسياً أو شبه رئاسي أو برلمانيا أو غيره..

وعندما تتحدث عن النظام السياسي يمكنك التحدث عن المؤسسات.. لأن تلك المؤسسات سواء كانت الجيش أو الوزارات أو الحكومة وكل شيء آخر ينبغي أن تكون انعكاساً للدستور.. لا نستطيع الحديث عنها بمعزل عن الدستور والنظام السياسي الرئيسي.. وذلك يحتاج إلى حوار بين أوسع طيف ممكن من المجتمع السوري.. لأنه في المحصلة ينبغي إجراء استفتاء حول تلك المسألة.. لا تستطيع الحكومة اتخاذ قرار وتقول.. “هذا جيد أو هذا سيء لمستقبل البلد” وبالتالي أفضل ألا أتحدث عن رؤيتي لسورية.. أفضل أن أتحدث عن الرؤية السورية لمستقبل بلدنا.. هذا بحاجة لحوار.. لكن لا يزال من المبكر التحدث عن ذلك رغم أننا نناقشه لكن الأولوية بالنسبة للشعب السوري الآن هي محاربة الإرهاب.. كيف… إنه من قبيل الترف الآن التحدث عن السياسة بينما يمكن أن تقتل في أي وقت بسبب الهجمات الإرهابية.. التخلص من المتطرفين هو الأولوية.. والمصالحة السياسية في المناطق المختلفة تشكل أولوية أخرى.. عندما تحقق هذين الأمرين يصبح بوسعك التحدث عن أي نقاش تريد أن تجريه بشأن أي قضية.

المصدر: وكالات
13 مارس, 2017

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل