أسعد حردان: ما حصل في طرابلس خطير جداً

16 مايو, 2012 - 7:04 مساءً

اكد رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي اسعد حردان، بعد لقائه أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – “القيادة العامة” أحمد جبريل  أنّ ما حصل في طرابلس خطير جداً، وأن الخطوات التي قامت وتقوم بها المؤسسات العسكرية والأمنية ضرورية لصيانة الأمن والاستقرار، ومنع انزلاق المدينة الى الفوضى والفتنة والخراب.
كما أشاد حردان من جهة ثانية بنضال الجبهة الشعبية – “القيادة العامة” وبتضحيات مناضليها في مواجهة الاحتلال “الاسرائيلي”، وأكد أنّ فلسطين هي البوصلة والمعيار للانتماء الوطني والقومي، وأيّ فريق أو كيان يساوم على الحق وينأى عن خيار المقاومة والتحرير، إنما هو شريك في المؤامرات المحاكة لتصفية المسألة الفلسطينية.
ولفت حردان إلى أنّ مرور ذكرى نكبة فلسطين هذا العام وسط غياب عربي شبه كامل عن مشاركة الفلسطينيين التعبير عن تمسكهم بالأرض والحقوق، هو بمثابة نكبة جديدة، وهذا مؤشر على أنّ ما سمّي “ربيعا عربياً” هدفه تغييب العرب عن قضية فلسطين، وهذا ما يحتم على الشعوب العربية الحية، مسؤولية إعادة الاعتبار إلى قضية فلسطين بوصفها أولوية الأولويات وتعزيز الشعور بواجب الانخراط في مسيرة تحريرها.
ودعا حردان كافة القوى الفلسطينية في الداخل، إلى تصعيد وتائر النضال في مواجهة الاحتلال وإطلاق انتفاضة شعبية عارمة تعبّر عن تمسك شعبنا بخيار المقاومة سبيلاً وحيداً للتحرير.

16 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل