الأسد يدعم إطلاق عملية صياغة الدستور بوتائر متسارعة

20 مارس, 2017 - 7:51 مساءً المصدر: وكالات
الأسد يدعم إطلاق عملية صياغة الدستور بوتائر متسارعة

بحث الرئيس السوري بشار الأسد مع وفد نواب روس وأوروبيين صياغة الدستور السوري الجديد، إذ شهد اللقاء اتفاقا على تشكيل لجنة معنية في البرلمان السوري وبحث العمل على هذا المسار في جنيف.

وأوضح رئيس مجلس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما، ليونيد سلوتسكي، الذي حضر اللقاء في دمشق، الاثنين 20 مارس/آذار،  أن اللقاء تناول بشكل مفصل عملية صياغة الدستور وتشيكل لجنة معنية في مجلس الشعب السوري، مضيفا أن هذا الموضوع سيطرح خلال اللقاء المرتقب للوفد البرلماني مع رئيسة البرلمان السوري هدية عباس.

واعتبر سلوتسكي أن إنشاء اللجنة الدستورية في البرلمان قد تشكل نقلة نوعية في العملية التي تجري في إطار المفاوضات السورية في جنيف.

وأضاف أن النواب بحثوا مع الأسد تشكيل فريق عمل لصياغة الدستور السوري في منصة جنيف بوتائر متسارعة.

وقال البرلمانيون الذين شاركوا في اللقاء، إن الرئيس السوري تعهد بالمساهمة بشتى الوسائل في عملية صياغة الدستور السوري الجديد.

وقال رئيس الوفد الروسي فلاديمير فاسيلييف، الذي يتزعم كتلة حزب “روسيا الموحدة” في البرلمان الروسي: “توصلنا إلى مواقف موحدة حول كافة المسائل التي طرحت خلال الاجتماع، وتعهد الرئيس بإعطاء دفعة لتلك المسائل في أقرب وقت، ولاسيما فيما يخص العملية الدستورية وإنشاء لجنة لصياغة الدستور في البرلمان السوري”، مضيفا أن الأسد دعم أيضا فكرة تشكيل فريق عمل معني بهذا الموضوع في جنيف، موضحا أن البرلمانيين الأوروبيين هم من طرحوا هذه الفكرة أمام الرئيس السوري.

ونقل فاسيلييف عن الأسد قوله خلال اللقاء إن الجيش السوري صاحب المساهمة الأكبر في الجهود لإحلال السلام في البلاد، إذ قيم الرئيس السوري تلك المساهمة بـ70%، وشدد على ضرورة تكثيف عملية المصالحة وبناء مستقبل جديد وقوى سياسية وأحزاب جديدة في سوريا.

كما كشف فاسيلييف أن المحادثات مع الرئيس السوري تناولت إمكانية إنشاء مناطق حكم ذاتي قومية في سوريا وتعزيز حوار الحكومة في دمشق مع الأقليات القومية القاطنة في الأراضي السورية. وأضاف أن مسألة تبادل الأسرى طرحت أيضا خلال الاجتماع.

وبالإضافة إلى نواب روس، يضم الوفد 10 برلمانيين من الجمعية العامة لمجلس أوروبا يمثلون إسبانيا وإيطاليا والتشيك وصربيا وبلجيكا. ووصل الوفد سوريا يوم الاثنين تلبية لدعوة رئيسة مجلس الشعب السوري. ومن ضمن أعضاء الوفد الأوروبي رئيس الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا بيدرو اغرامونت، وزعيم مجموعة “تحالف الليبيراليين والديمقراطيين من أجل أوروبا” جورجي شوكلا، ورئيس لجنة الشؤون القانونية وحقوق الإنسان في الجمعية ألين ديستيكس.

وذكرت وكالة “انترفاكس” الروسية أن لقاء الأسد مع البرلمانيين الروس والأوروبيين استمر أكثر من 3 ساعات. وبعد انتهاء اللقاء، أجاب الرئيس السوري عن أسئلة الصحفيين الروس.

 وبعد اللقاء مع الأسد، اجتمع أعضاء الوفد مع رئيسة البرلمان السوري هدية عباس التي أعربت عن أملها في أن يساهم البرلمانيون الأوروبيون الذين يزورون دمشق، في تصحيح النهج السياسي الخاطئ الذي تمارسه دولهم تجاه سوريا.

كما قيمت عباس عاليا الدعم الذي تقدمه روسيا للشعب السوري في مجالي الاقتصاد والسياسة وكذلك في محاربة الإرهاب.

المصدر: وكالات
20 مارس, 2017

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل