كي مون: القاعدة مسؤولة عن تفجيري دمشق الإرهابيين

18 مايو, 2012 - 1:32 مساءً

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أنه يعتقد أن تنظيم القاعدة مسؤول عن التفجيرين الانتحاريين الإرهابيين اللذين استهدفا منطقة القزاز بدمشق في العاشر من الشهر الجاري وأسفرا عن استشهاد وجرح المئات من المدنيين والعسكريين.

ونقلت رويترز عن بان قوله في لقاء شبابي في مقر الأمم المتحدة بنيويورك الليلة الماضية “قبل بضعة أيام وقع هجوم إرهابي هائل وخطير واعتقد أنه لا بد أن القاعدة مسؤولة عنه.. لقد خلق هذا مرة أخرى مشكلات بالغة الخطورة”.

وحول عمل المراقبين الدوليين في سورية قال بان إن “إرسال مراقبين كان له أثر مهدئ فقد انخفض عدد أعمال العنف لكن ليس بدرجة كافية.. فلم يتوقف كل العنف”.

وكانت جماعة متشددة تدعى جبهة النصرة على صلة بتنظيم القاعدة أعلنت في وقت سابق مسؤوليتها عن التفجيرين الانتحاريين الإرهابيين اللذين وقعا قرب مفرق القزاز على المتحلق الجنوبي بدمشق بواسطة سيارتين مفخختين وأسفرا عن استشهاد 55 شخصاً وإصابة 372 من المدنيين والعسكريين بجروح و15 محفظة لأشلاء مجهولة إضافة إلى أضرار مادية كبيرة في الممتلكات العامة والخاصة.

كما أعلنت الجبهة المذكورة مسؤوليتها عن تفجيرات إرهابية أخرى في سورية من خلال بيانات نشرتها على مواقع المتشددين على الإنترنت.

18 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل