ماذا تضمنت مباحثات لافروف وديمستورا الثنائية

22 مارس, 2017 - 5:37 مساءً المصدر: وكالات
ماذا تضمنت مباحثات لافروف وديمستورا الثنائية

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، أن وزير الخارجية سيرغي لافروف، بحث مع ستيفان دي ميستورا، الحاجة لعمليات دولية من أجل إزالة الألغام في سوريا، مع إمكانية انضمام منظمة الأمم المتحدة لهذه العمليات.
وجاء في بيان الوزارة الصادر، اليوم: “في سياق بحث الوضع على الأرض، تم التطرق إلى ضرورة القيام بعمليات دولية واسعة وعاجلة، من أجل إزالة الألغام في سوريا، مع إمكانية انضمام الهيئات المختصة في منظمة الأمم المتحدة إلى هذه العمليات”.

وتابع البيان الصادر: “تم إيلاء اهتمام خاص، خلال المحادثات لضرورة محاربة الإرهاب، بما فيها فصل ما يسمى بــــ”المعارضة المعتدلة” عن تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة”. وتم التأكيد في نفس الوقت، على أن التقدم الحقيقي على طريق تسوية الأزمة في الجمهورية العربية السورية، يمكن فقط من خلال ضمان التمثيل المناسب لكافة مجموعات المعارضة السورية، بما فيها مجموعة موسكو، والقاهرة، وأستانا، وحميميم، بالإضافة للأكراد. وتم بحث آفاق “التقدم الدستوري” في سوريا، مع ضرورة إيجاد توافق متبادل بين الأطراف السورية، والحفاظ على الطابع العلماني للدولة بدون شك”.

وأكد البيان، أن لافروف ودي ميستورا، تبادلا الآراء حول جملة من القضايا المتعلقة بالأزمة السورية. “وأعطى المبعوث الخاص تقييماً عالياً لعمل روسيا في مراقبة نظام وقف إطلاق الأعمال العدائية في سوريا، وبالذات، في إطار “عملية أستانا”، مؤكداً على أهمية التوافق لتعزيز محاربة الإرهاب في تلك الساحة”.

والجدير بالذكر أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أعلن سابقاً اليوم، أن موسكو تتفهم عدم استقبال دمشق للمبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، مشيراً إلى أن هذا الأمر، هو حق سيادي للسلطات السورية، لكن الحوار ضروري، وأكد لافروف أن استقبال أو عدم استقبال ستيفان دي ميستورا في دمشق، يبقى في نهاية المطاف حق سيادي للدولة السورية.

المصدر: وكالات
22 مارس, 2017

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل