السفير: السيارات المرافقة للشيخ عبد الواحد كانت تنقل سلاحاً غير مرخص

21 مايو, 2012 - 1:45 مساءً

ذكرت صحيفة “السفير” ان “الإجتماع الذي ترأسه رئيس الحكومة نجيب ميقاتي في السراي الحكومي أمس الأحد جرى خلاله عرض الوقائع التي أدت الى مقتل الشيخ أحمد عبد الواحد، حيث ذكرت مصادر شاركت في الاجتماع ان” الموكب تجاوز حاجز الجيش ولم يتوقف، فأطلق عناصر الحاجز طلقتين في الهواء، وردت عناصر المواكبة بإطلاق نار على الحاجز، ما أدى الى اصابة جندي بجروح وإصابة سيارة “هامفي” بأربع طلقات، وعندها أطلق عناصر الحاجز النار على السيارة ما أدى الى مقتل الشيخ ومرافقه”.
وأشارت المصادر الى ان” سيارة عبد الواحد كانت تنقل أسلحة مرخصة، الا ان السيارات المرافقة كانت تنقل سلاحاً غير مرخص، ما دفع عناصر الحاجز الى الاصرار على تفتيشها”، فيما أكد قائد الجيش العماد جان قهوجي ان “الجيش يخضع لما يقرره قاضي التحقيق وما يقوله نوافق عليه”مشدداً على ان” الجيش متماسك ولا ينجر الى الخطاب المذهبي”.
وبحسب الصحيفة، فقد تكلم بعض الحضور في الاجتماع من وزراء وعسكريين عن مسؤولية السياسيين لا سيما نواب عكار في تهدئة الخطاب المتشنج الذي ينعكس تحريضاً في الشارع، وضرورة وقف المزايدات الانتخابية حتى لا يضيع الوطن وتطير الانتخابات.

21 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل