96 قتيلا بتفجير إنتحاري وسط عرض عسكري في صنعاء

21 مايو, 2012 - 2:28 مساءً

ذكرت مصادر طبية أن حصيلة التفجير الانتحاري الذي وقع في العاصمة اليمنية صنعاء ارتفع إلى 96 قتيلا و300 جريح، وذلك وفقا لما ورد في وكالة “فرانس برس”.

وكان انتحاري يرتدي ملابس عسكرية فجر نفسه الاثنين وسط سرية من الجنود خلال تمارين لعرض عسكري في ميدان السبعين بوسط صنعاء، بحسبما أفادت مصادر عسكرية.

وقال مصدر عسكري لفرانس برس إن الانفجار الانتحاري استهدف سرية من الأمن المركزي.

وهو أكبر هجوم انتحاري يستهدف الجيش اليمني منذ بدء عملية انتقال السلطة في اليمن.

وأسفر الهجوم أيضاً عن عشرات الجرحى، فيما أكد شهود عيان أن الاشلاء البشرية انتشرت في مكان التفجير.

وذكر المصدر العسكري أن الانتحاري الذي قال إنه جندي يمني، فجر نفسه بينما كانت السرايا والكتائب العسكرية تشارك في تدريبات أخيرة للعرض العسكري الذي يفترض أن تشهده صنعاء الثلاثاء بمناسبة ذكرى الوحدة اليمنية.

وأغلقت السلطات جميع الطرقات المؤدية إلى ميدان السبعين.

وكانت قوات يمنية تستعد لعرض عسكري كبير في ميدان السبعين الثلاثاء المقبل بمناسبة ذكرى الوحدة اليمنية، على أن يلقي الرئيس التوافقي عبدربه منصور هادي خطابا في هذه المناسبة.

ويأتي هذا الهجوم الدامي، بينما يشن الجيش اليمني حملة عسكرية واسعة النطاق على تنظيم القاعدة في الجنوب، وبعد أن تعهدت السلطات اليمنية الجديدة بالقضاء على التنظيم الذي يسيطر على قطاعات واسعة من جنوب البلاد وشرقها.

21 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل