هنية: الاحتلال يعيش عزلة دولية

22 نوفمبر, 2011 - 3:44 مساءً
هنية: الاحتلال يعيش عزلة دولية

الحدث نيوز | غزة

أكد رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة إسماعيل هنية أن “قافلة ربيع الحرية” والشخصيات التي جاءت معها من أكثر من 40 دولة تشير بوضوح إلى أن الكيان الإسرائيلي يعيش العزلة الدولية.

وأكد هنية خلال حفل الإعلان العالمي لرفض حصار الشعوب بحضور المتضامنين القادمين ضمن قافلة “ربيع الحرية” مساء الاثنين أن “القافلة تعني تصحيحا للانحراف الذي رسخته الرواية الإسرائيلية في هذه المجتمعات، وتعني أن مساحة الوعي الدولي فيما يتعلق بالوضع الفلسطيني هي مساحة واسعة وسيبنى عليها في المستقبل”.

أصل الحكاية!
وشدد على أن “أصل الحكاية هو الاحتلال الإسرائيلي على كامل الأرض الفلسطينية، وأن المشكلة الفلسطينية مشكلة سياسية بامتياز، هي ليست مشكلة إنسانية على الرغم من أهمية هذا البعد في وضعنا الفلسطيني الداخلي”.

وأشار إلى أن المطلب الفلسطيني يتمثل بضرورة إنهاء الاحتلال عن كامل التراب الوطني الفلسطيني وإقامة الدولة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين إلى أراضيهم التي هجروا منها، بما في ذلك الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين من سجون الاحتلال.

ودعا هنية إلى ضرورة إنهاء الحصار بشكل كامل وشامل عن قطاع غزة، وقال: “نحن نرى في هذه الزيارة خطوة متقدمة على طريق كسر الحصار السياسي والإنساني”.

وأضاف “لا مبرر أصلا لوجود هذا الحصار، ومع ذلك فإن الاحتلال برره أمام العالم بوجود الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط داخل غزة، الآن انتهت قضية شاليط، وعاد إلى أسرته، ما هو مبرر بقاء هذا الحصار على أكثر من 1.8 مليون فلسطيني داخل قطاع غزة؟”.

تفعيل غولدستون
وفي شأن ثالث دعا هنية إلى إعادة تفعيل تقرير غولدستون الذي يدين الاحتلال بارتكاب جرائم حرب في غزة على كل المستويات الإقليمية والدولية، وقال: “لا بد من العمل لتقدير قادة الاحتلال للعدالة الدولية، فهؤلاء القتلة يجب ألا يفلتوا من العقاب”.

وأكد رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة على أن “غزة تحتاج إلى الكثير بما في ذلك إعادة إعمار ما دمره الاحتلال، لأن أكثر من 5 آلاف بيت تم تدميرها تدميرا كاملا، وحتى هذه اللحظة لا يسمح بإدخال مواد البناء لإعادة الإعمار”.

وتابع “نحن بحاجة إلى أن نضع هذا الملف على الطاولة في أروقة صناع القرار في المجتمع الدولي”.

ورحب هنية بالأشقاء القادمين من بلاد الثورة العربية، وخاطبهم بالقول: “نرى في انتصاركم مقدمة لانتصارنا على أرض فلسطين، وخطوة على طريق تحرير القدس، لكم علينا هنا الثبات وعدم التفريط والصمود والتحدي، ولنا عليكم النصرة والدعم والتأييد والمدد والمشاركة في مشروع التحرير”.

لحظة استثنائية
وجدد رئيس الوزراء ترحيبه بالوفد القادم ضمن قافلة “ربيع الحرية”، وعد أنها “لحظة استثنائية في حركة الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي ونحن نرى هذه الحركة التي تضم شخصيات من أكثر من 40 دولة تأتي لدعم فلسطين”.

وقال: “شعبنا في كافة أماكن تواجده يقدر عاليا هذه الزيارة، وغزة على وجه الخصوص ترحب بكم بشكل خاص، ومن يستقبلكم في هذه القاعة نخبة الشعب الفلسطيني وزراء ونواب وقيادات فصائل، وعلماء، وأخوات قياديات، وأسرى محررين في صفقة وفاء الأحرار، قيادات أمنية، وجهاء وأعيان”.

وطالب بالاستمرار في تنظيم مثل هذه القوافل، مشيرًا إلى سعادته بأن تشهد غزة الإعلان العالمي لرفض حصار الشعوب، وقال: “هذه لحظة سوف يتم تسجيلها في تاريخ غزة وتاريخ الشعب الفلسطيني”.

22 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل