النائب الجميل: الحديث عن اغتيال الجيش للشيخ عبد الواحد غير مقبول

22 مايو, 2012 - 1:09 مساءً

أشار عضو كتلة “الكتائب اللبنانية” النائب سامي الجميل خلال إختتام زيارته الى أستراليا، الى أن ما حذر منه منذ اكثر من ستة اشهر حين قال ان التصاريح المتعلقة بسورية دعما للنظام او ضد النظام والنزول الى الشارع لدعم هذا الفريق او ذاك الفريق سيجر لبنان الى مأزق كبير جدا يحصل الآن.

وأعرب عن أمله في ان لا تتأزم الأمور من جديد وقال: “في اليومين المقبلين سيظهر الأمر، فإذا استمرت التهدئة فيعني ذلك ان الامور عادت الى طبيعتها وسيكون موسم الصيف هادئا، اما اذا تطورت الأمور نحو الأسوأ فيعني ذلك ان هناك نية حقيقية باشعال الساحة اللبنانية”.

وعن المطالبة باستقالة الحكومة قال: “لا ادري ما هي الحسابات وراء كل هذه الأمور، ولكن بالنسبة لنا يجب ان ننتظر نتائج التحقيق بالنسبة لما حصل مع الجيش اللبناني الذي هو في النتيجة جيشنا الوطني والحديث عن اغتيال للشيخ عبد الواحد غير مقبول”. وأضاف: “قد يكون وقع خطأ وحدث وفاة الشيخ من الطائفة السنية الكريمة بظروف ملتبسة نحن ندعو ان تكشف ظروف هذه الحادثة لكي نعرف على من تقع المسؤولية ولكن الحديث عن ان الجيش يغتال هذا غير مقبول”.

واوضح: “معلوماتي من مصادر امنية في بيروت انه حدث توقيف على الحاجز وعندما رفض موكب الشيخ عبد الواحد الامتثال اطلق الجيش 3 طلقات في الهواء فرد عناصر الموكب بإطلاق النار واصابوا ثلاثة عناصر من الجيش الذي رد عناصره بإطلاق النار ما ادى الى مقتل الشيخ عبد الواحد ومرافقه. هذه هي المعلومات التي وصلتني قد تكون صحيحة وقد لا تكون صحيحة وفي جميع الاحوال علينا انتظار نتائج التحقيق”.

22 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل