كي مون يحذر من نقل العنف بسورية إلى لبنان

22 مايو, 2012 - 2:17 مساءً

أبدى الأمين العام للأمم المتحدة بان غي مون تخوفه من تحول العنف في سوريا إلى حرب أهلية شاملة، كما عبر عن قلقه من احتمال انتقال أعمال العنف في سوريا إلى لبنان حسب ما نقل عنه المتحدث باسمه على هامش قمة حلف شمال الأطلسي المنعقدة في شيكاغو الأميركية.

وقال المتحدث في بيان إن الأمين العام للأمم المتحدة شديد القلق إزاء مخاطر قيام حرب أهلية شاملة في هذا البلد.

وتواصلت أعمال العنف في المدن السورية رغم إعلان وقف لإطلاق النار في إبريل الماضي تبنته مبادرة المبعوث العربي والأممي كوفي أنان، وفي ظل وجود وفد من المراقبين الدوليين، وفي لبنان انتقلت اشتباكات طرابلس بين مؤيدين ومعارضين للرئيس الأسد إلى بيروت وسقط فيها قتيلان وأكثر من 18 جريحا.

من جانب آخر، أصدر الرئيس السوري بشار الأسد مرسوما يقضي بدعوة مجلس الشعب (البرلمان) للدور التشريعي الأول في ظل الدستور الجديد للانعقاد لأول مرة، الخميس المقبل.

وسيتم خلال الجلسة الأولى لمجلس الشعب الجديد، وعدد مقاعده 250 منها 127 لقطاع العمال الفلاحين و123 مقعدا لباقي فئات الشعب، انتخاب رئيس للمجلس ثم انتخاب نائب الرئيس وأميني السر والمراقبين.

وكان رئيس اللجنة العليا للانتخابات السورية القاضي خلف العزاوي أعلن الأسبوع الماضي النتائج النهائية للانتخابات البرلمانية، وهي الأولى في ظل الدستور الجديد للبلاد الذي جرى إقراره في شهر فبراير الماضي.

وبموجب الدستور تعتبر الحكومة السورية الحالية بحكم المستقيلة، وسيتم تشكيل حكومة جديدة خلفا للحكومة الحالية التي جرى تشكيلها برئاسة عادل سفر في شهر إبريل العام الماضي بعد استقالة حكومة محمد ناجي عطري.

22 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل