ساعدوني.. أنا موالية عليّ النزوح إلى القرداحة!

15 أبريل, 2017 - 11:07 صباحًا الكاتب: داليا عبد الكريم المصدر: خاص-الحدث نيوز
ساعدوني.. أنا موالية عليّ النزوح إلى القرداحة!

أمام كل الضغوطات التي نعيشها كشعب سوري نبحث عن فسحة للضحك وحتى لو اضطررنا أخذها من الإرهابيين لن نقصر، تماماً هذا ما يجري، مواقعهم الالكترونية وتنسيقياتهم وإشاعاتهم المضحكة ترسم ضحكات كبيرة على وجوهنا أحياناً، وغالباً ما تثير القرف والنفور منهم أكثر فأكثر.

موقع “زمان الوصل” المعارض أطلق إشاعة مضحكة عن نزوح عوائل الجيش السوري والموالون أيضاً، من مدينة اللاذقية إلى أرياف القرداحة وجبلة مخافة المعارضين “المعتدلين” المتواجدين في اللاذقية بعد الضربة الأميركية التي وجدوا من نتائجها بحسب تعبيرهم “زوالاً للنظام السوري” وبالتالي لابد وأن يخاف الموالون ويهربون إلى قراهم، وهنا لابد أن نسأل إلى أين سيهرب الموالون من أبناء المدينة؟؟!!.

الموقع المعارض يحاول أن يوحي بطائفيته وطائفية القائمين عليه المقيتة أن الموالون في اللاذقية من أبناء القرى فقط وأغفل ذكر مئات شهداء الجيش السوري من أبناء المدن، فمن ينسى الشهيد البطل يحيى الشغري ابن حي القلعة في مدينة اللاذقية، صاحب العبارة الشهيرة “والله لنمحيها” والتي قالها بوجه قاتله الداعشي؟!، وهناك الآلاف من القصص الشبيهة لا سبيل لذكرها الآن.

ثم لماذا سيضطر الموالون إلى النزوح لقراهم؟، ماذا عن الرأي الآخر الذي قامت ما يسمونها “ثورة” للدفاع عنه؟، هل يعترف الموقع المعارض أن مصير كل من يخالفهم الرأي والمعتقد مصيره النزوح أو القتل؟!.

ختاماً.. أنا ابنة قرية وأعيش فيها، كان هدفي شراء منزل في مدينة اللاذقية إلا أن الغلاء الفاحش حال دون تحقيق مطلبي، سألت أصدقائي من سكان المدن أن يهبوني منزلهم إن قرروا النزوح يوماً، قالوا لي: “لعبي غيرها”، ياحسرتاه لم تجدي حيلتي نفعاً.

المصدر-خاص الحدث نيوز

الكاتب-داليا عبد الكريم

الكاتب: داليا عبد الكريم المصدر: خاص-الحدث نيوز
15 أبريل, 2017

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل