قتيلان أحدهما سوري الجنسية و6 جرحى في اشتباك بين الجيش ومسلحين في كاراكاس

24 مايو, 2012 - 5:26 مساءً

اقتحمت قوة من الجيش اللبناني، صباح اليوم، شقة في منطقة كراكاس في غرب بيروت، بعد اشتباك مع مسلحين انتهى بمقتل أحدهم والعثور على جثة آخر، بحسب ما أفاد بيان للجيش، بينما أوضح مصدر امني أن أحد القتيلين سوري الجنسية.

وقال البيان إن قوة من الجيش حضرت الى محلة كراكاس ليلاً بعد حصول اطلاق نار، حيث تعرضت «لإطلاق نار من مسلحين متحصنين» في المبنى، مشيراً إلى أن «القوة فرضت طوقاً على المبنى، وأنذرت المسلحين بوجوب الاستسلام، لكنهم رفضوا ذلك واستمروا في اطلاق النار ورمي القنابل اليدوية في اتجاه عناصر الجيش».

واضاف البيان إنه «عند الساعة 6,15 بالتوقيت المحلي، اقتحمت القوة العسكرية الطابق المذكور، واشتبكت مع المسلحين»، ما ادى الى مقتل مسلح وجرح آخر «تبين أنه كان موقوفاً سابقا في لبنان لأعوام عدة ولأسباب أمنية».

كذلك، عثر داخل الشقة على جثة شخص «قتل اثناء الخلاف الذي حصل بادئ الأمر بين المسلحين أنفسهم»، بحسب بيان الجيش، الذي لفت إلى أنه ضُبطت «كمية من الأسلحة الحربية الخفيفة والذخائر والرمانات اليدوية والأعتدة العسكرية» في الشقة المقتحمة، كما أوقف حارس المبنى للاشتباه فيه، والمسلح الجريح.

وكان مصدر امني قد أوضح أن الحادث بدأ «إثر خلاف شخصي بين القتيل وفتاة في الثالثة والعشرين، وكلاهما سوري»، مضيفاً إن عناصر من الجيش وقوى الأمن الداخلي توجهوا الى المكان بعدما أُبلغوا بسماع اصوات اطلاق رصاص حيث حصل الاشتباك، الذي أدّى أيضاً إلى اصابة شرطيين واربعة عسكريين، بينهم ضابط بجروح، ومشيراً إلى أنه جرى توقيف الفتاة أيضاً.

وكالات

24 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل