العميد أمين حطيط: لتركيا يد في اختطاف اللبنانيين وطريقة الاعلان عن الافراج عنهم اغاظ قطر

26 مايو, 2012 - 8:54 مساءً

قال الخبير الاستراتيجي، العميد المتقاعد في الجيش اللبناني أمين حطيط خلال حديث على قناة “روسيا اليوم” “يبدو ان هناك ارتباكا ميدانيا لدى الجهات الخاطفة، وعدم وحدة في قيادة ومرجعية حلف هؤلاء الارهابيين والجماعات المسلحة المسؤولة عن اختطاف اللبنانيين الـ11 في سورية ، مما ادى الى تضارب مواقفهم بين مؤيد ومعارض لاطلاق سراحهم”.

واضاف حطيط: “على ما يبدو، فان طريقة الاعلان عن افراج المختطفين يوم الجمعة، وخاصة تقدم تركيا وفريق لبناني معين على انهم المساهمون الرئيسيون في موضوع الافراج اغاظ فئة اخرى عربية، وخصوصا قطر التي تمول كافة العمليات في سورية بشكل مباشر، بينما استثنيت من  مظهر المؤثر في الموضوع”.

واكد العميد ان تأجيل اطلاق سراح اللبنانيين غير مرتبط مطلقا بما يجري في سورية “خصوصا ان تحليل جميع الاستراتيجيين العسكريين بعيدا عن اهل السياسة وتصريحاتهم، وكافة المعطيات والمنطق تشير الى أن عملية الاختطاف تمت على بعد كيلومتر من الحدود التركية وتم نقلهم في الساعات الاولى من الاختطاف الى داخل الاراضي التركية، وهم في مكان آمن باليد التركية. وكان واضحا ان تركيا شريك اساسي في عملية الخطف لانها حصلت بعد 5 دقائق من اجتياز الحافلة الحدود التركية-السورية، لذلك فان تركيا تتحمل المسؤولية الكاملة لتنسيقها مع الخاطفين”.

26 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل