المرابطون: خطف اللبنانيين ومذبحة الحولة تهدفان لاشعال الفتنة المذهبية

28 مايو, 2012 - 6:13 مساءً

عقدت الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين – المرابطون اجتماعها الأسبوعي بحضور أمين الهيئة القيادية العميد مصطفى حمدان وأصدرت البيات التالي:

أولاً: يستنكر المرابطون الأعمال الإرهابية والتخريبية لشراذم ما يسمى “بالمعارضة السورية” لارتكابها المجازر الدموية من أجل إشعال الفتنة المذهبية على أرض سوريا العربية وبالتالي فتح المجال واسعاً أمام التدخل الأجنبي بقيادة المشروع الأميركي – الإسرائيلي لضرب ركن أساسي من أركان المقاومة في منطقتنا العربية.

ثانياً: يؤكد المرابطون أن خطف اللبنانيين من قبل شراذم ما يسمى “المعارضة السورية” هو تأكيد على استمرار الأميركيين في تنفيذ مشروع الفتنة المذهبية على أرضنا العربية، وإذ يثمن المرابطون المواقف الوطنية العاملة على عودة المخطوفين إلى أهاليهم ويؤكدون على الموقف الوطني لأهالي المخطوفين في عدم التماثل بالأسلوب اللا أخلاقي والظلامي للحاقدين الذي ظهر في الأيام الأخيرة في لبنان.

ثالثاً: على الجميع العمل على الحوار الوطني انطلاقاً من الحرص على لحمة اللبنانيين خاصة في هذه المرحلة الدقيقة، والتأكيد على الثوابت الوطنية في دعم الجيش الوطني اللبناني وكرامة اهلنا وسلامتهم وأمنهم الشخصي الذي بات مهدداً في كل مكان.

كما يجب على الجميع عدم استخدام ما يسمى بطاولة الحوار كمنبر إعلامي لطرح الأفكار التي تقسّم وتفتت الوطن وتزيد من الشرخ القائم فيه، وطرح الإملاءات الأميركية التي تهدد وحدة أهلنا اللبنانيين.

28 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل