بعد “مود”، “لادسو” يقول: يحتمل أن تكون ميليشيات موالية للأسد مسؤولة عن مذبحة الحولة !

29 مايو, 2012 - 9:44 مساءً

قال ايرفيه لادسو قائد عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة يوم الثلاثاء إن من المحتمل أن تكون ميليشيات مؤيدة للرئيس السوري بشار الأسد مسؤولة عن قتل أناس بأسلحة صغيرة وسكاكين في المذبحة التي راح ضحيتها 108 مدنيين في بلدة الحولة بسوريا.

وقال لادسو للصحفيين “جزء من الضحايا سقط يقذائف المدفعية.. ذلك يشير بوضوح إلى مسؤولية الحكومة. الحكومة وحدها هي التي لديها أسلحة ثقيلة ودبابات ومدافع هاوتزر.”

وأضاف “لكن هناك أيضا ضحايا سقطوا بأسلحة فردية وضحايا قتلوا بجروح ناجمة عن سكاكين.. بالطبع فإن المسؤولية هنا أقل وضوحا ولكن من المحتمل أنها تشير إلى أسلوب الشبيحة (الميليشيات الموالية للأسد) أو ميليشيات محلية.

وكان رئيس فريق المراقبين في سورية روبرت مود قد صرّح بكلام قريب لتصريح لادسو حيث قال بأن شبهات تدور حول ضلوع ميليشيات تابعة للنظام السوري بمذبحة الحولة ما يطرح العديد من علامات الاستفهام حول ما يحاك للنظام السوري من قبل فريق المراقبين والامم المتحدة.

29 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل