المجلس الوطني السوري يأسف لتصريحات لافروف

30 مايو, 2012 - 4:25 مساءً

أعرب “المجلس الوطني السوري”، عن “تقديره لكافة الدول التي أقدمت على طرد سفراء وممثلي النظام السوري”، داعياً الدول العربية والإسلامية إلى “الإنضمام إلى تلك الخطوة التي تضيّق الخناق على النظام، ويحثها على سرعة إبعاد كافة ممثليه وقطع العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية معه”.

وأعرب عن “أسفه للتصريحات الصادرة عن وزير خارجية روسيا والتي تبرر جريمة النظام في الحولة وتنزع المسؤولية عنه، وتحول دون صدور إدانة دولية ضده”، لافتاً إلى ان “المجلس الوطني السوري قد دعا القيادة الروسية أكثر من مرة إلى فتح حوار إستراتيجي يزيل الإلتباسات الحاصلة ويوضح طبيعة الأزمة في سورية، غير أن الفريق الروسي فضل الإصطفاف إلى جانب النظام السوري وتأمين غطاء سياسي له في المحافل الدولية، وتقديم ما يشجعه على مواصلة جرائمه”.

وإعتبر ان “الشعب السوري يقتل اليوم بسلاح فتاك تقدمه الحكومة الروسية للنظام السوري، وعلى الرغم من سقوط ما يقارب من 23 ألف شهيد فإن روسيا ما زالت تصرّ على إمداد النظام بكافة وسائل القتل والتدمير، مما يجعل موسكو في خانة مشتركة مع نظام يسعى لإثارة حرب أهلية، ويبعدها عن لعب دور سياسي بناء في الأزمة السورية”، داعياً روسيا إلى “الإنضمام إلى معسكر أصدقاء الشعب السوري بدلاً من أن تقرُن نفسها بنظام إمتهن الجريمة والقتل والإبادة، والتستر عليها جزء من المسؤولية الأخلاقية والقانونية”.

30 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل