“الهيئة العامة للثورة السورية” تزعم: 41 قتيلاً في سورية اليوم

31 مايو, 2012 - 10:00 مساءً

زعمت لجان التنسيق المحلية إن 41 شخصا قتلوا برصاص الجيش السوري في أنحاء متفرقة، مشيرة إلى أن العدد الأكبر سقط في حمص.

ومن جانب آخر زعم “المرصد السوري لحقوق الإنسان” ومقره لندن أن شاب سوري قتل في بلدة الحولة بمحافظة حمص الخميس، بينما تعرضت قرية معرشمارين بريف المعرة الشرقي في إدلب لقصف بطائرات مروحية تابعة للجيش النظامي.

وقال المرصد في بيان “إن قناصا قتل فتى في بلدة تلدو بالحولة التي تشهد إطلاق رصاص كثيف، وتسمع فيها أصوات انفجارات مصدرها القوات السورية”.

وأضاف “تسمع أصوات إطلاق نار كثيف في بلدة تلدو بمنطقة الحولة تترافق مع أصوات انفجارات ناتجة عن قذائف من قبل القوات السورية، وتتجمع سيارات تضم عناصر من القوات النظامية في محيط المنطقة”.

وقال ناشطون إن الجيش السوري بدأ منذ الصباح قصف أحياء عدة في منطقة حمص القديمة، بحسب قولهم

كما تعرضت قرية البرهانية بريف حمص لقصف من قوات النظام، أوقع عددا من القتلى والجرحى. وقد استخدمت الطائرات لأول مرة في قصف قرى ريف حمص التي تعاني نقصا في الأدوية ومستلزمات العلاج.

وكانت الهيئة العامة للثورة السورية زعمت إن 41 شخصا قتلوا وجرح نحو ستين شخصا في حمص وريفها وحماة وريف دمشق الأربعاء.

 

31 مايو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل