دقماق التقى الاسير وتداولا بموضوع الموقوفين الاسلاميين واحداث طرابلس والمختطفين اللبنانيين

1 يونيو, 2012 - 11:55 صباحًا

التقى الشيخ  بلال دقماق والشيخ احمد الأسير وتم التداول في مجمل الأمورخصوصا ما يتعلق بالموقوفين الإسلاميين والأحداث التي مرت بها مدينة طرابلس، واكدا على ضرورة التواصل والتنسيق والتعاون.

واطلع الشيخ الأسير من الشيخ دقماق على مجريات الوساطة التي قام بها الشيخ الزعبي والشيخ دقماق بما خص المخطوفين اللبنانيين في سوريا حيث اكد الشيخ الأسير على ضرورة السعي الحثيث وايلاء مسألة المخطوفين اللبنانيين في حلب الأهمية اللازمة كونها قضية انسانية بحتة ، وان موضوع السلاح في لبنان يجب معالجته وسحب السلاح الى كنف الدولة ، مشددا على “ضرورة الوقوف الى جانب الثورة السورية ودعمها بكل الوسائل الشرعية المتاحة، وكانت هناك ادانة شديدة لمجزرة الحولا التي ارتكبها النظام السوري بحق الأطفال والنساء والشيوخ ومن طائفة معينة مما يعني ان جرائم الرئيس السوري بشار الأسد البشعة هي طائفية بإمتياز، واتهما المجتمع الدولي بالتستر على جرائم هذا النظام لأنه لم يتدخل  بالشكل المطلوب لحماية الشعب السوري الأعزل”.

1 يونيو, 2012

اعلانات

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل