دقماق طالب الجيش اللبناني بسحب السلاح الثقيل من جبل محسن

2 يونيو, 2012 - 5:14 مساءً

رد رئيس جمعية “اقرأ” الشيخ بلال دقماق على المسؤول السياسي في الحزب العربي الديمقراطي رفعت عيد، لافتاً إلى أن “ماقاله عيدان لا غطاء سياسي للجيش في طرابلس لبسط سلطته ونزع السلاح الذي يحرك عن بعد كما اشار الوزير الصفدي كلام مؤكد وصحيح  ويجب على الجيش سحب السلاح الثقيل والمتوسط والخفيف عدا قناصات الغدر من ايدي عيد وجماعته وان يقبض عليهم و يحالوا فورا على  القضاء المختص”.
وفي ما يتعلق بطاولة الحوار، أشار الشيخ دقماق إلى ان |مطالبة عيد بان تمثل طائفته بها فهذا امر غير دقيق كون طائفته ممثلة بنائبين وهم ينتمون الى كتلة نيابية وهي موجودة على طاولة الحوار وليست طائفته بالحجم الذي يسمح لها بفرض وجودها على الطاولة،  ويبدو انه يفتعل ازمات امنية من اجل  ان يثبت ان طائفته لها وجود من خلال الإخلال بالأمن، مع علمنا ان معظم ابناء طائفته ليسوا متورطين بعمالة خارجية ولا مع انظمة يغلب عليها قمع شعوبها وقتلها نسائها وشيوخها واطفالها كما حصل بالحولا بحمص ونعتقد ان على القوى الأمنية الضرب بيد من حديد والأخذ على يد المرتكب وسحب الغطاء عنه مهما كن اسم هذا الغطاء وتحت اي عنوا كان والا ندعو اهل طرابلس وزعمائها الى انهاء هذه الحالة الشاذة التي لم تعد تطاق”.

2 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل