شكر: في الشمال مشروع امريكي إسرائيلي بمساعدة فيلتمان وينفذه جعجع والحريري والسلفيين

4 يونيو, 2012 - 12:11 مساءً

اشار الامن القطري لحزب “البعث العربي الاشتراكي” فايز شكر عد لقائه العلامة الشيخ عفيف النابلسي على رأس وفد، الى ان “في الشمال مشروع كبير تقوده أميركا وإسرائيل ودول أوروبية وبكل أسف دول عربية أيضاً. وأريد أن أثير مسألة الرسالة التي بعث بها ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز إلى فخامة رئيس الجمهورية والتي يحثه فيها على الحوار، دعوة جميلة جداً ظاهرها مطلب لبناني لكل لبناني حريص على وحدة هذا البلد وأمنه واستقراره”.

اضاف شكر ان “ما استوقفنا في تلك الرسالة بأن هناك في لبنان طائفة مستهدفة، أنا أقول للملك بأن لبنان كله مستهدف وفي هذه الطائفة التي يعني بأنها مستهدفة هناك رجال مقاومون عروبيون أشداء على الكفار وعلى الفتنة”. وتابع “أعود وأؤكد لأقول أن لبنان كل لبنان والأمة العربية كل الأمة العربية مستهدفة, ننصحهم بأن يعودوا إلى جادة الصواب، لأن الطريق الذي يسيرون به هو طريق ضلال، طريق لا يخدم إلا إسرائيل والمشروع الصهيوني ومشروع الاستكبار العالمي الذي تقوده أميركا. من هذا المشروع طلوا على الشمال ودخلوا إلى الشمال تارةً بالزيارات المشبوهة التي قام بها جوزيف ليبرمان هذا الصهيوني المتمرس والمعروف بأدائه وطريقته السياسية وعن مشروعه الذي جاء به مع فيلتمان الذي لا يأتي إلى لبنان إلا ووراءه مصيبة. جاء ليشد أزر فريق تهاوى بعد إيغاله في التآمر على لبنان المقاومة”.

وشدد شكر على ان “مشروع الشمال مشروع أميركي إسرائيلي يبرر له مساعد وزيرة الخارجية الاميركية جيفري فيلتمان وينفذه رئيس حزب “القوات” سمير جعجع ومشروع 14 آذار وعلى رأسهم رئيس الحكومة الاسبق سعد الحريري ومجموعات أصولية سلفية تريد النيل من لبنان لتأمين هذا المشروع ولكن لهم نحن نقول أن في الشمال هناك أناس شرفاء وعروبيين وهناك أناس عن حق إسلاميين وليسوا مدعي إسلام أو منتحلي صفة مسلمين، هؤلاء سيدافعون عن عزة هذا الوطن وعن استقراره. وإذا كان تارة بعنوان ممر آمن وتارة بمنطقة عازلة الهدف الأول والأخير هو النيل من النظام في سوريا”.

4 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل