موقع الحدث نيوز

أبي رميا: حادثة جريس ليست مبررا للاستنكار الإعلامي

زار عضو تكتل التغيير والإصلاح النائب سيمون أبي رميا في مستشفى سيدة المعونات في جبيل المواطن جريس متى الذي تعرض السبت مساء لسرقة واعتداء من قبل أشخاص سوريين في إحدى شوارع بلاط في قضاء جبيل.

وشدد أبي رميا أن “حادثة جريس ليست مبررا للاستنكار الاعلامي فحسب، فجريس ضحية فلتان النزوح السوري وغياب الضوابط وهو يشكل حالة عامة على صعيد الوطن حيث يتعرض اللبنانيون للمس بحياتهم وبلقمة عيشهم، ونقول هذا الكلام بعيدا عن كل أشكال العنصرية”.

وأكد أبي رميا “ضرورة إلقاء القبض على المجرمين من الجنسية السورية، وسوقهما للعدالة واتخاذ أقسى درجات العقوبة بحقهما، وأنه على الدولة اللبنانية والمعنيين اتخاذ قرار حازم في هذا الإطار لحفظ الأمن ووضع حد للفلتان الأمني الناتج عن عدم تنظيم العدد الهائل للنازحين السوريين في لبنان لعدم تكرار حادثة الإعتداء على جريس متى ابن اهمج أو جريمة مجيد الهاشم ابن العاقورة”.