كبير مراسلي القناة الرابعة البريطانية: لم ارى إنشقاقات كبيرة بصفوف الجيش ولم نرى في الحولة أي أثر لسلاح ثقيل

5 يونيو, 2012 - 1:28 مساءً
رفض كبير مراسلي القناة الرابعة في التلفزيون البريطاني “آليكس تومسون” التوصيفات التي أطلقها الغرب عن الوضع في سورية وخاصة بعد تحذير مبعوث الامم المتحدة إلى سورية “كوفي أنان” من أن سورية مقبلة على حرب أهلية شاملة.
قائلاً في تقريره الذي بثته القناة الرابعة في التلفزيون البريطاني ” لا أعتقد أن الوضع يتجه نحو حرب وشيكة وإن الحولة نقطة تحول حاسمة كما أنني لم أرى انشقاقات كبيرة في صفوف الجيش أو تفككا للهيكلية الدبلوماسية”.
وبدا “تومسون” في تقريره أمس يتلمس الطريق الصحيح للوصول إلى الحقيقة على نحو جدي حيث قام مع فريقه بزيارة القرى المحيطة بالحولة، موضحا أنه كان يشعر بشيء من الخوف من التوجه إلى قرى مليئة بالمسلحين بالرشاشات والسكاكين ولديهم الرغبة والاستعداد لاستخدامها ولكنه وبعد أن تأكد من أن فريق المراقبين الدوليين لم يكلفوا أنفسهم عناء الذهاب إلى تلك القرى قام باستشارة الجيش والشرطة في مدينة حمص وبعد أن تلقى موافقة السلطات السورية على التوجه إلى هناك قام بالفعل بتلك الزيارة.
وأكد الصحفي البريطاني أنه استقبل والفريق المرافق له بكل الحفاوة والدفء المعتادين في كل مكان من الريف السوري واجرى حوارات مهمة مع الناس، ووصف تومسون الوضع قائلا:” لم يكن هناك سوى بضعة جنود وشرطي واحد لا أثر للسلاح الثقيل ولا آثار لمرور دبابات على الطريق”.
ونقل كبير مراسلي القناة الرابعة البريطانية عن أهالي المنطقة شعورهم بألم كبير نتيجة المذبحة الرهيبة التي نفذتها المجموعات المسلحة.
5 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل