عمر بكري يحذر رفعت عيد وحزبه من تداعيات خرقه الهدنة

5 يونيو, 2012 - 7:21 مساءً

حذر الداعية الشيخ عمر بكري فستق رفعت يد المسؤول السياسي في الحزب “العربي الديمقراطي”، من خطورة الخرق الجديد الذي بدأ برصاص قنص أطلق من الجبل بإتجاه حي ستاركو في باب التبانة ، حسب رواية شهود عيان ثقة، أدى الى جرح أثنين من التبانة، وقفل المحلات التجارية، وقد دب الذعر بين الناس، خاصة بعد سقوط قذيفة إينيرغا من جبل محسن على شارع سوريا، وتبعها في وقت قصير سقوط قذيفة ثانية في شارع ستاركو، مما ادى الى نزوح بعض الأهالي من منطقة التبانة الى مناطق أخرى، وكالعادة يقوم الشبيحة بفتح النار على أهل التبانة من جهة الجبل، ثم يخرج رفعت عيد بإتهامه أهل التبانة بالبدء في إطلاق النار زورا وبهتانا .
وأضاف الشيخ بكري إن “هذه التحرشات والإستفزازات إنما هي رسائل من النظام السوري المتهالك الى اهل السنة في لبنان، والذي يصر على معاقبة طرابلس وأهلها لإستقبالهم إخوانهم من النازحين السوريين ومناصرتهم لهم سياسيا وإنسانيا وإجتماعيا”.
وحذر الشيخ بكري بأن طرابلس عندها من الشباب والعزيمة ما يمكنهم الرد على هذه الرسائل والتحديات برسائل وتحديات أكبر  وأقسى منها، وقد أعذر من أنذر .

5 يونيو, 2012

اعلانات

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل