موقع الحدث نيوز

تفجير خان أرنبة استهدف قيادياً سورياً من هو؟

تبنت ميليشيا ألوية الفرقان على لسان قائدها المدعو ماجد الخطيب، تفجير خان أرنبة متوعدة بالمزيد.

وبحسب البيان فإن مجموعة “انغماسية” نفذت العملية وعادت إلى مقراتها واعتبرتها ردا على اغتيال جمال عباس نائب رئيس هيئة الأركان في هذه الميليشيا، والذي قتل مع عدد من عناصره أواخر نيسان الماضي على الحدود الادارية بين درعا والقنيطرة.

وكان مصدر محلي قد أكد نجاة قائد فوج الجولان التابع لقوات الدفاع الوطني من محاولة اغتيال استهدفت مكان تواجده في بلجة خان أرنبة بمحافظة القنيطرة.

وذكر مصدر من فوج الجولان أن إرهابيا انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا تسلل فجر يوم أمس إلى مقر تابع للفوج في وسط بلدة خان أرنبة وقام بتفجير نفسه بحزام ناسف تسبب بارتقاء شهدين وإصابة 5 آخرين.

وذكر المصدر أنه من بين الجرحى قائد فوج الجولان مجد حيمود الذي اصيب بجراح متوسطة حيث تم إسعافه إلى مشفى المزة العسكري في دمشق.

شارك في القائمة البريدية
ضع بريدك الالكتروني قد تصلك أهم مواضيع الساعة
الغاء المشاركة