مهرجان «مبايعة» لمراد

19 يونيو, 2017 - 9:30 صباحًا المصدر: الأخبار
مهرجان «مبايعة» لمراد

قلّلت مصادر قيادية في تيار المستقبل من أهمية الحشد في الإفطار الذي أقامه حزب الاتحاد برئاسة الوزير السابق عبد الرحيم مراد، في البقاع الغربي قبل يومين، معتبرةّ أن حسن مراد، نجل الوزير السابق، “أخذ صورة لكمية الحضور وليس للنوعية، حتى إنه كان يوجد بين الحاضرين سوريون”.

واتّهمت المصادر حسن مراد بأنه “خدع الحاضرين حين قال إن الحضور مبايعة لوالده، بينما الناس أتوا لتناول الإفطار وليس للمبايعة”، مؤكّداً “أننا لا ننكر كتيار قوة مراد في البقاع الغربي وقدرته على الحشد الجماهيري، لكن هذا الأمر يعود إلىسياسةرئيس الحكومةسعد الحريريالتسامحية التي انتهجها، ما فتح المجال أمام مؤيدي التيار لأن يحضروا مهرجاناته”.

وأشار المصدر إلى إخفاقات تيار المستقبل، معتبراً أن “ما نراه هو نتيجة لما كنا نقوله سابقاً، من أنه لا يمكن أن يقوم حزب أو تيار على مبدأ التجييش العاطفي، ودم الشهداء والشرخ داخل البيت الواحد، وبسبب التراجع السياسي وعدم الثبات على موقف، ما أفقد تيارنا جمهوره”، موضحا أن “عدم إتمام مصالحة مراد مع التيار يعود إلى إقتناع الحريري، من أحد مستشاريه البقاعيين، بأن المصالحة مع مراد والتحالف معه، في ظل غياب نوابنا عن المنطقة وعدم قدرتهم على استيعاب الناس، ستحوّل الناس وجمهور التيار إلى مراد الذي لديه القدرة على استيعابهم، ويصبح مراد هو المقرر الأساسي في البقاع”.

في المقابل، أكّدت مصادر قيادية في الاتحاد أن “الإفطار السنوي وجّهت الدعوات اليه باسم الحزب للمحازبين والمؤيدين والأصدقاء، وكنا نتوقّع عدداً أقلّ، إلا أن الحضور تجاوز 7800 شخص، ووقعنا في إرباك لتأمين جلوس الجميع، لكن الحمد لله الناس تفهّمونا». وعلّقت المصادر على اتهامات المستقبل”، مؤكّدة أن “الإقبال على إفطارنا هو ثمرة ما نزرعه منذ عقود، وهذا يؤكد أن للبقاع الغربي مرجعيته الوطنية التي تعرف معاناة البقاعيين وتعمل على مساندتهم.

المصدر: الأخبار
19 يونيو, 2017

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل