سعوديون يطلقون هاشتاغ للإفراج عن محمد بن نايف

16 يوليو, 2017 - 8:36 صباحًا المصدر: وكالات
سعوديون يطلقون هاشتاغ للإفراج عن محمد بن نايف

فور الإعلان عن وفاة الأمير السعودي عبدالرحمن بن عبدالعزيز آل سعود، تجدد الحديث عن الأمير محمد بن نايف ولي العهد السعودي السابق، خاصة مع القول بأنه تغيب عن مواسم الدفن والعزاء التي حضرها الملك سلمان بن عبد العزيز في مكة المكرمة.

وتداول العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ (#اخرجوا_ابن_نايف_ليعزي_في_عمه)، وطالبوا خلال الهاشتاغ الإفراج عن محمد بن نايف، مؤكدين على أنه قيد الإقامة الجبرية منذ إعفاءه من منصبه كولي عهد للملك السعودي، وعين الأمير محمد بن سلمان بدلا منه في المنصب الذي يعد الثاني في المملكة العربية السعودية بعد ملك البلاد.
ونشط العديد على هذا الهاشتاغ الذي وصل إلى الهاشتاغات الأكثر تداولا في المملكة بعد ساعات من تدشينه، وبدأ عدد من المستخدمين في نشر تفاصيل عن عدم حضور الأمير محمد بن نايف صلاة الجنازة، خاصة وأن غالبية أبناء الأسرة المالكة السعودية كانوا حاضرين في الصلاة.
وأكد مستخدم آخر على أن هناك خلافات حادة بين الملك سلمان وولي عهده محمد بن سلمان من جهة وبين الأمير محمد بن نايف من ناحية أخرى، وأن تكميم الأفوه ليس في مصلحة الوطن.
وطالب مستخدم آخر على تويتر السلطات السعودية أن تسمح لبن نايف بالتعزية ولو على حسابه الشخصي على توتير.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قالت بعد عزل نايف أنه ممنوع من مغادرة المملكة وحُددت إقامته في قصره بمدينة جدة، واستندت الصحيفة إلى أربعة مسؤولين أميركيين حاليين وسابقين، بالإضافة إلى سعوديين مقربين من العائلة الحاكمة، بينما نفى مسئول سعودي لوكالة رويترز هذه الأنباء وأكدت على أن محمد بن نايف يمارس حياته الطبيعية، وقال المسئول السعودي إن الكلام عن تحديد إقامة محمد بن نايف “إن هذا ليس صحيحا مئة في المئة”.

وكانت المملكة السعودية قد أكدت على لسان وزير الثقافة والإعلام السعودي عواد العواد، إن قطر تدير 23 ألف حساب معادِ للسعودية، على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.
واعتبر عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي أن الناشطين على هاشتاغ (#اخرجوا_ابن_نايف_ليعزي_في_عمه) هم من هؤلاء اللجان الإلكترونية التي تعمل لصالح الدول المعادية للسعودية.
المصدر: وكالات
16 يوليو, 2017

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل