حسنين هيكل: عناصر من “القاعدة” وبلاك ووتر الأميركية في داخل سورية وحولها

12 يونيو, 2012 - 1:33 مساءً

أشار المفكر والخبير الاستيراتيجي المصري محمد حسنين هيكل الى ان “اعضاء من جماعة “القاعدة” وشركة “بلاك ووتر” الاميركية الشهيرة بتاريخها الخفي والدامي لبيع خدمات السلاح موجودة وإن باسم جديد في داخل سورية وحولها”.

واكد هيكل ان “هناك قرابة ستة آلاف فرد يتبعون لهذه الشركة يوجدون على الساحة في داخل وخارج سورية لتنفيذ مخططات حلف الاطلسي والولايات المتحدة ودول عربية”. واعرب هيكل في مقابلة نشرها موقع “قاسيون” عن “خشيته من حدوث فراغ إستراتيجي كامل في المشرق، يمتد من شرق العراق إلى شاطئ المتوسط حال زعزعة النظام في دمشق”، محذراً من “تفكيك سورية حال استمرار الوضع بما هو عليه، والمح في نفس الوقت انه لا يدعم الحكومة السورية”.
اضاف انه “الآن هناك من يتدخل في الشأن السوري، بما يهدد بقاء سورية، وهذا جزء من ملف خطير بالغ الخطورة”. مستدركاً انه مازال يسمع “صوت جمال عبد الناصر يقول بنزاهة وأمانة وتجرد: ليس مهماً أن تبقى سورية في الجمهورية العربية المتحدة، ولكن المهم أن تبقى سورية”. وقال انه يلمح تأثير وجود تنظيم “القاعدة” في سورية، موضحاً “لست أعرف منطق الذين سهلوا للقاعدة أن تنفذ إلى سورية لكي تنسف وتقتل”.

واعرب عن دهشته من موقف انظمة عربية وتركيا تجاه ايران وسورية، وقال: “أن بعض النظم العربية المحافظة تحولت فجأة إلى قيادات ثورية تقدمية تدعو إلى الثورة المسلحة، ثم الحملة على سورية مضافا إليها الحملة على إيران”. وحذر من تحول الصراع الرئيسي في الشرق الأوسط من صراع عربي – إسرائيلي إلى صراع سني – شيعي، واصفاً اياه “فتنة أخرى في دار الإسلام نفسه وفي قلبه، وتلك خطيئة كبرى”.

12 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل