14 اذار تحمل الحكومة مسؤولية توغل القوات السورية في عرسال

13 يونيو, 2012 - 12:12 مساءً

حمّلت الأمانة العامة لقوى 14 آذار الحكومة “مسؤولية “الإعتداء الجبان” على الحدود الشرقية من قبل جيش النظام السوري، والذي أدّى إلى اختطاف المواطن محمد الحجيري من بلدة عرسال وإحراق منزل يعود إلى رئيس بلديتها محمد علي الحجيري”.

واوضحت الامانة العامة، في بيان، ان “هذا الإعتداء يأتي تكرارا متعمّدا من قبل النظام السوري الذي دأب على إنتهاك سيادة أرضنا شرقاً وشمالاً، من العبّودية والعريضة مروراً في وادي خالد وعرسال وصولاً الى جبل الشيخ، وذلك في غيابٍ تام للحكومة اللبنانية التي تنأى بنفسها عن حماية اللبنانيين العزّل داخل لبنان، وتسمح لمن يضمن بقاءها التدخّل الواضح في الأزمة السورية داخل سوريا”.

وأكدت الأمانة العامة أنها “ستقوم بالإتصالات اللازمة مع جميع المعنيين من أجل الوقوف بشتّى الوسائل الديمقراطية في وجه انتهاك سيادة واستقلال لبنان”، مشددة على ان “شباب لبنان الذين قدّموا على مذبح الاستقلال عمرهم لن يقفوا مكتوفي الأيدي، وسيعلنون من خلال أطُرهم الحزبية والمدنية رفضهم لهذا السلوك الخطر”.

13 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل