“إنسحاب تكتيكي” لمتمردي ميليشيا الحر من حريتان – حلب نحو الشمال

13 يونيو, 2012 - 1:58 مساءً

سقط أكثر من سبعة قتلى وجرح العشرات في مواجهات بين الجيش السوري وميليشا الجيش الحر في بلدات حريتان وعندان وحيان في وقت أكد فيه الأهالي تعرض المنطقة لقذائف استهدفت مراكز يتحصن فيها مقاتلون .

وقالت مصادر أهلية في حريتان لعربي برس إن قذائف سقطت على مزارع و أبنية يتخذها المسلحون مقرات لهم أوقعت اصابات كثيرة فيهم حيث جرى نقل المصابين إلى الحدود التركية بعد سيطرة الجيش على مشفى ميداني”.

من جهته قال مصدر مقرب من المسلحين إن قراراً صدر بالانسحاب من حريتان باتجاه الشمال او الغرب نحو اعزاز و الأتارب ، لتجنيب بلدة حريتان الدمار و منع النظام من ارتكبا مجازر بحق الأهالي و أطفالهم و نسائهم بعد مقتل عادل أوسو و أربعة من المقاتلين، فيما قتل اثنان في عندان وجرح العشرات في حريتان وحيان وعندان ” .

وأضاف المصدر أن الثوار” لم يناشدوا ضمير العالم و الحكام العرب لأنهم بلا ضمير ولا يتمكنون من إيصال السلاح للجيش الحر لتدمير الجيش السوري الذي يشكل خطراً على المنطقة كلها وعلى إحلال السلام فيها”.

وشهدت المنطقة تحشداً لوحدات عسكرية مع ورود أنباء عن نية الميليشيات تنفيذ هجمات على الوحدات العسكرية القريبة من حلب .
وذكر مصدر رسمي في محافظة حلب أن الاشتباك مع هذه المجموعات الإرهابية أسفر عن مقتل عدد من الإرهابيين بعضهم من جنسيات عربية وإصابة آخرين والقاء القبض على عدد آخر.

كما صادرت الجهات المختصة كمية كبيرة من الأسلحة كانت المجموعات الإرهابية المسلحة في المنطقة تستخدمها للاعتداء على المواطنين والقيام باعمال التخريب والعبث بالممتلكات العامة والخاصة.

وحسب مصدر مطلع فإن منطقة حريتان وجوارها كانت تعج بمقاتلين سوريين وعرب من معتنقي فكر تنظيم القاعدة وقد شارك هؤلاء في مظاهرات الحرية ، ولم يخفوا هويتهم حيث رفعوا أعلام تنظيم القاعدة .

وكانت سورية وقعت تفاهماً مع الأمم المتحدة ينص على حق الحكومة السورية في استخدام قواتها للحفاظ على الأمن والقانون والنظام كما ينص على وقف كل أعمال العدوان من قبل المجموعات المسلحة والعناصر ذات الصلة على تشكيلات وقواعد الجيش العربي السوري وكذلك على وقف أعمال العدوان على مؤسسات ومباني الحكومة وبناها التحتية وعدم اعاقة استئناف تقديم الخدمات العامة.

المصدر: عربي برس

13 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل