جورج صبرا: مهمة المجلس الوطني في المرحلة القادمة هي العمل على وثيقة ترصد المرحلة الانتقالية

14 يونيو, 2012 - 12:28 مساءً

اعتبر عضو المكتب التنفيذي في “المجلس الوطني السوري” جورج صبرا “أن أبرز مهام المجلس في المرحلة القادمة هو العمل على وثيقة ترصد المرحلة الانتقالية وتوجهاتها وفق آلية عمل تضمن إجراء انتخابات نزيهة وتولي السلطة”. وقال صبرا لـ”الشرق الأوسط”: “نحن كمجلس وطني معنيون بتوجيه رسائل إلى كل الطوائف والفئات الاجتماعية، لطمأنتهم حول تفاصيل هذه المرحلة والمرور عبرها بسلام، والتأسيس لدولة مدنية ديمقراطية تعددية يتساوى فيها كل المواطنين”.

ورأى صبرا أن تصريح رئيس المجلس الوطني عبد الباسط سيدا هو جزء من هذه المهمة، التي قد يتم الإعلان عنها في وثيقة خاصة في مؤتمر المعارضة الذي سيعقد في القاهرة برعاية الجامعة العربية، مضيفا: “وتحركنا هذا يستجيب أيضا إلى نداءات الطائفة العلوية التي تصل إلينا من القرى التي يستقبل أبناؤها جثثا، ووصلت إلى مرحلة غير قادرة فيها على التحمل، وصارت عائلاتها تسأل هل يجب أن يموت أولادنا كي يبقى بشار الأسد؟ حتى أنهم يطالبوننا بمدهم بالسلاح للانضمام إلى خط الثورة”. ويرى صبرا، أن على كل الطوائف أن تعلن انضمامها إلى الثورة من أجل ضمان مستقبل مشرف بعيدا عن أي حقد أو انتقام أو ثأر.

14 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل