“هيومن رايتس ووتش” تتهم النظام السوري بالجوء للعنف الجنسي في المعتقلات

15 يونيو, 2012 - 3:43 مساءً

أوضحت منظمة “هيومن رايتس ووتش” أن قوات النظام السوري تستخدم العنف الجنسي لتعذيب الرجال والنساء والصبية في مراكز الاحتجاز.
وأجرت المنظمة المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان ومقرها نيويورك مقابلات مع 10 محتجزين سابقين، بينهم سيدتان، وقد وصفوا تعرضهم للعنف الجنسي أو مشاهدتهم لمشاهد منه في أماكن الاحتجاز بما في ذلك “الاغتصاب وهتك العرض باستخدام أدوات وتلمس الأماكن الحساسة، والاجبار على العري لفترة طويلة، واستخدام الصدمات الكهربائية وضرب الأعضاء التناسلية”.
وقال كثير من المعتقلين السابقين إنهم تعرضوا للسجن بسبب نشاطهم السياسي بما في ذلك المشاركة في احتجاجات.
وقالت سارة لي ويتسون مديرة المنظمة لمنطقة الشرق الأوسط: “إن العنف الجنسي اثناء الاحتجاز هو أحد الأسلحة المريعة الكثيرة في ترسانة اتعذيبل الخاصة بالحكومة السورية، وتستخدمه قوات الأمن السورية بانتظام لإذلال واحتقار المحتجزين مع الإفلات الكامل من العقاب”.
واوضح ويتسون “لاتقتصر الاعتداءات على مراكز الاحتجاز.. فقد اعتدت قوات الحكومة والمسلحين المؤيدين للحكومة (الشبيحة) جنسيا على نساء وفتيات أثناء مداهمة المنازل واجتياح المساكن”.

15 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل