طارق الهاشمي يدعو مجلس الأمن لإستخدام القوة في سورية

15 يونيو, 2012 - 7:34 مساءً

دعا نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي المطلوب للقضاء بتهم الإرهاب والمتواجد في تركيا مجلس االأمن الدولي الى استخدام القوة في سوريا لحماية السكان مم وصفه “ببطش السلطة”.

وقال الهاشمي في مقابلة مع قناة “فرانس 24″ بثت الجمعة ان ما يجري في سوريا يحمل “نزعة طائفية فالناس هناك تقتل على الهوية”. واضاف “لم يعد هناك خيار آخر سوى ان يضطلع مجلس الامن بمسؤولياته (…) وليس من مجال سوى استخدام القوة لايقاف هذا النزيف غير المبرر لحماية السكان المدنيين من بطش السلطة”.

وانتقد الهاشمي موقف العراق الرافض لتسليح المعارضة في سوريا، قائلا انه “كان ينبغي أنً يلتزم رئيس مجلس الوزراء (نوري المالكي) بمؤتمر القمة (العربية) الأخير الذي أكًد حق الشعب السوري في التغيير والاصلاح والتخلص من انظمة ديكتاتورية اصبحت خارج التاريخ”.

في موازاة ذلك، إتهم الهاشمي إيران التي تدعم المالكي والنظام السوري بانها “اصبحت مصدرا للشر للدول المجاورة وقد دفع العراق ثمنا باهظا لذلك وكل الوضع غير المستقر في الخليج العربي وسوريا تتحمله ايران التي كان لها دور كبير في عدم استقرار المنطقة”.

ويحاكم الهاشمي الذي صدرت بحقه مذكرة توقيف في  ديسمبر على خلفية تهم تتعلق بالارهاب، غيابيا في العراق، ويتواجد في تركيا التي ترفض تسليمه الى القضاء العراقي، علما ان الشرطة الدولية (الانتربول) اصدرت بدورها مذكرة توقيف دولية تطالب بتسليمه. وقال الهاشمي الجمعة ردا على سؤال حول امكانية عودته الى بلاده “في اي وقت من المحتمل ان اعود الى العراق”.

15 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل