الهاشمي: مايحدث بسورية يحمل نزعة طائفية

16 يونيو, 2012 - 4:07 مساءً

أكد نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي أن “ما يجري في سوريا يحمل “نزعة طائفية”، ويتم قتل المدنيين على حسب هويتهم”، داعيا مجلس الأمن إلى “التدخل في البلاد”.
وانتقد الهاشمي رفض العراق تسليح المعارضة السورية، موضحا أنه “كان ينبغي أن يلتزم رئيس مجلس الوزراء (نوري المالكي) بمؤتمر القمة (العربية) الأخير الذي أكد حق الشعب السوري في التغيير والإصلاح والتخلص من أنظمة ديكتاتورية أصبحت خارج التاريخ”.
ودعا نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي مجلس الأمن الدولي إلى “إستخدام القوة في سوريا لحماية السكان من “بطش السلطة”.
وأشار الى أنه “لم يعد هناك خيار آخر سوى أن يضطلع مجلس الأمن بمسؤولياته، ولا بد من استخدام القوة لإيقاف هذا النزيف غير المبرر لحماية السكان المدنيين من بطش السلطة”، موجها اتهامه لإيران “التي تدعم المالكي والنظام السوري بأنها “أصبحت مصدرا للشر للدول المجاورة وقد دفع العراق ثمنا باهظا لذلك وكل الوضع غير المستقر في الخليج العربي وسوريا تتحمله إيران التي كان لها دور كبير في عدم استقرار المنطقة”.

 

16 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل