أخوان مصر يعتبرون حل البرلمان “إنقلاباً على المسيرة الديمقراطية”

16 يونيو, 2012 - 9:18 مساءً

حلّ المجلس العسكري الحاكم في مصر،السبت، رسميا مجلس الشعب وذلك تنفيذا لحكم المحكمة الدستورية العليا الصادر الخميس الماضي، فيما سارعت جماعة الإخوان المسلمين إلى اعتبار هذه الخطوة “انقلابا على المسيرة الديمقراطية” في مصر.

وأكّدت الجماعة أن “الإعلان الدستوري لا يخول للمجلس العسكري حق” حل مجلس الشعب.

في المقابل، اعتبر المجلس العسكري أن “حكم المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية قانون مجلس الشعب دخل حيز التنفيذ بعد أن نشر بالجريدة الرسمية أمس الأول(الخميس)، ويعمل بالحكم من اليوم التالي لنشره بالجريدة الرسمية”.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إنه “بدأ تنفيذ الحكم في ما يتعلق بحل مجلس الشعب ومنع دخول النواب السابقين إلى المجلس إلا بتصريح واخطار مسبق”.

وبحل مجلس الشعب فإن المرحلة الانتقالية، التي كان يفترض أن تنتهي بتسليم المجلس العسكري السلطة إلى الرئيس المنتخب، ستمتد لمدة إضافية.

ففي غياب مجلس الشعب تعود السلطة التشريعية إلى المجلس العسكري إلى حين تحديد موعد جديد للانتخابات البرلمانية.

وكالات

16 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل