عون: من يحرض الناس على قطع الطرقات هم من قطعوا المال عن مؤسسة كهرباء لبنان

19 يونيو, 2012 - 7:04 مساءً

رأى رئيس تكتل “التغيير والاصلاح” العماد ميشال عون ان الاحداث الامنية التي حصلت ليست صدفة بل هناك من يحركها لزرع الفوضى في لبنان، وهي ليست وليدة الخارج فقط بل هناك مشاركة داخلية فيها.
واضاف عون بعد انتهاء اجتماع التكتل:”يستهدفون وزرائنا عبر ازمات وهمية كسد جنة مثلا، وهذه الازمات لا اساس لها من الصحة”، وتابع:” بموضوع الكهرباء فان مسؤولية وزارة الطاقة انتهت عام 2010 عندما اعدت المشاريع واليوم الحكومة مجتمعة تتحمل مسؤولية ايجاد الاموال اللازمة للتنفيذ “.

وقال:” اكتملت لدينا عناصر سرقة مال الدولة وصدر تقرير ديوان المحاسبة وظهرت المخالفات الكبرى والملف حول الى النيابة، واذا صرخوا على سد جنة او اي شيء اخر فلن يوقفوننا عن مسارنا فنحن حددنا المجرمين وعرفنا من سرقنا”.

واشار عون الى ان اغلاق الطرقات لا ينفع بالنسبة لقطع الكهرباء ، لافتا الى ان من يحرض الناس على قطع الطرقات هم من قطعوا المال عن مؤسسة كهرباء لبنان للقيام بمشاريع، واذا ارادوا القيام بمظاهرات فأنا مستعد لاقول لهم من اوقف المشاريع، واضاف :”قدمت قانونا معجلا لاقرار اعتمادات مشروع 700 ميغاوات وبقوا 170 يوما يناقشوه وصدر مشوها، مع العلم ان كل دقيقة تأخير تكلفنا 12 الف دولار، وهذه السنة كان الفرق في الخسارة بمؤسسة كهرباء لبنان 1750 مليار دولار، وكل المشروع الذي كنا نقوم به بـ700 ميغاوات يكلف مليار و200 مليون دولار،بينما الخسارة السنوية 6 مليار دولار بسبب الكهرباء ونقص الطاقة”، وتوجه للمواطنين بالقول:” انا مستعد للسير امامكم اذا كنتم تريدون التوجه الى مقر المسؤول عن وضع الكهرباء، وكل الذين مروا هم مسؤولون عن وضع الكهرباء”.

وعن ملف العمال المياومين بشركة كهرباء لبنان قال عون :”اكبر عمل انساني قام به وزير الطاقة لينصف اشخاصا ليس عمالا بشركة الكهرباء بتقديمه المشروع الذي حضره، ولكن من هم دون ضمير هم الذين حرضوا على وزير الطاقة ولكن نحن “يا جبل لا يهزك ريح”، فنحن باقون اما البقية فيذهبون”.

19 يونيو, 2012

اعلانات

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل