العدو يصعد قصفه لغزة ويقتل 6 فلسطينيين بينهم طفلة والقسام ترد بقصف المستعمرات

20 يونيو, 2012 - 12:19 مساءً

شنت مروحيات العدو الصهيوني امس، الثلاثاء، غارات جوية على قطاع غزة قتل فيها ستة فلسطينيين، بينهم طفلة تبلغ من العمر عامين، وأطلقت حماس وابلا من الصواريخ عبر الحدود على المستوطنات الصهيونية للمرة الأولى منذ أكثر من عام.

 وقال أدهم ابو سلمية، المتحدث باسم الإسعاف والطوارئ، لوكالة فرانس برس، إن “الطفلة هديل الحداد البالغة من العمر عامين استشهدت، وأصيب شقيقها بجراح متوسطة في غارة جوية صهيونية”، شرقي حي الزيتون شرق مدينة غزة.

وافادت معلومات صحافية من القدس إن صاروخاً فلسطينياً أصاب مبنى في منطقة ياد مردخاي جنوب فلسطين المحتلة، ما أدى إلى إصابة خمسة صهاينة بجروح متفاوتة. وأوضحت أن عدد الصواريخ التي سقطت داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة تجاوز الأربعين صاروخاً على مدار اليومين الماضيين، وقال مسؤولو أمن صهاينة إن 14 صاروخاً على الأقل أطلقت على جنوب فلسطين المحتلة، الثلاثاء، ولم تؤد إلى وقوع إصابات.

وقتلت الهجماتالاعتداءات الصهيونية الاثنين والثلاثاء ستة فلسطينيين، منهم أربعة نشطاء على الأقل. وقال فوزي برهوم، المتحدث باسم حماس، إن الهجمات دفعت الجناح العسكري لحماس إلى اتخاذ موقف حازم وإطلاق صواريخ.

وقال سيلفان شالوم، الوزير بالحكومة الإسرائيلية: “كلما زاد تدهور الوضع اقتربنا من قرار لا نريد اتخاذه”. وأضاف “احتمال القيام بعملية برية (في قطاع غزة) يجب ألا يخيفنا”.

وقال لراديو اسرائيل “إذا تصاعد هذا الموقف، وآمل ألا يحدث ذلك، فكل الخيارات مفتوحة. إنهم يعرفون ذلك، ونحن نعرف ذلك، والمجتمع الدولي يعلم ذلك”.

وقد اعلنت كتائب “عز الدين القسام” مسؤليتها عن “قصف موقع كيسوفيم الصهيوني بـ9 صواريخ” في وقت لاحق.

20 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل