مصادر عسكرية: ما جرى في نهر البارد يندرج في إطار مؤامرة كبرى

20 يونيو, 2012 - 12:51 مساءً
أوضحت مصادر عسكرية أنّ ما جرى خلال الأيام الماضية يندرج في إطار مؤامرة كبرى، كان يراد تنفيذها لتوريط الجيش في مواجهة مع المخيمات، ولكن جرى إحباط هذه المؤامرة بفضل انضباط العسكريين، ووعي الجهات الفلسطينية المعنية. 
وأوضحت المصادر العسكرية انه جرى تجاوز قطوع خطير في مخيم عين الحلوة وجواره، بعدما حاولت بعض الجماعات الاسلامية المتطرفة تفجير الموقف في حي التعمير، من خلال الاعتداء على الجيش اللبناني، مشيرة الى أنّ عصبة الأنصار ساهمت في ضبط تلك الجماعات.

من ناحيتها، أكّدت أوساط فلسطينية بارزة في مخيم عين الحلوة لصحيفة “السفير” اللبنانية أنّ طرفاً ثالثاً دخل على خط الإشكال، وهو من أطلق النار على الجيش والمخيم معاً، من أجل جرّ الطرفين الى المواجهة.

وكالات

20 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل