إندبندنت: إذا كان إنتخاب شفيق يمثل العودة للوراء فإنتخاب مرسي يحمل مخاطر

20 يونيو, 2012 - 1:17 مساءً

رأت صحيفة “إندبندنت” البريطانية أنه “من الصعب تحديد مستقبل مصر السياسي، في ظل المشهد المرتبك حتى بعد إنتخابات الرئاسة”، لافتةً إلى ان “الوضع السياسي في مصر أصبح أكثر إرتباكاً، وإذا كان إنتخاب أحمد شفيق يمثل للكثير العودة إلى أيام النظام السابق، أو أكثر من ذلك في ضوء تحركات الجيش الأخيرة، إلا أن إنتخاب محمد مرسي، مرشح جماعة الإخوان المسلمين، يحمل الكثير من المخاطر أيضاً”، مضيفةً ان “رئاسة مرسي تحمل في طياتها مخاطر كبيرة، فبالرغم من جهوده حتى يُظهر نفسه بأنه ليبرالي، إلا أن القلق من الحكم الإسلامي لا يزال قائماً، وزاد أكثر في ضوء التطورات الأخيرة، حيث إن مرسي قد لا ينفصل عن الماضي بشكل فعال أكثر من شفيق”.

ولفتت الصحيفة إلى أن “جماعة الإخوان المسلمين قد إنضمت بعد فترة إلى الثورة التي أطاحت بالرئيس المصري السابق حسني مبارك، وكانت من أكبر مؤيدي المجلس العسكري منذ ذلك الحين، إلا أنه على الرغم من ذلك، فإذا عزم المجلس العسكري جدياً سحب صلاحيات الرئيس في الدستور الجديد، فإن مرسي سيحاربه”.
وإعتبرت الصحيفة ان “مصر لا تحتاج أكثر من زعيم يستطيع أن يبدأ في توحيد المجتمع الممزق ومعالجة مشاكله الإقتصادية الحادة، حيث لم ينته التفاؤل الذي ملأ قلوب الشباب في ثورتهم، إلا أن هناك سبباً يدعو للقلق، وهو أن ميدان التحرير ربما يشهد مزيداً من الإحتجاجات”.

20 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل