“الوطني السوري”: إتفاق بين سيدا والأسعد على دعم ميليشيا “الحر”

22 يونيو, 2012 - 12:37 مساءً

بينما تتضارب المعلومات حول فرار رياض الأسعد إلى بلغاريا وبحوزته 2 مليون دولار خاصة بميليشياته، أعلن “المجلس الوطني السوري” أنه نتيجة الاتصال الذي جرى بين كل من رئيس المجلس عبد الباسط سيدا وقائد ميليشيا “الجيش الحر” رياض الأسعد، تم الاتفاق على تمتين التنسيق والعمل المشترك بين الطرفين.

وأكد المجلس في بيان له على “ضرورة دعم الجيش الحر ليتمكن من تصعيد رده على الجرائم والمجازر البشعة التي يرتكبها النظام”، لافتا إلى لقاء عقد بين الدكتور سيدا وأعضاء مكتب الارتباط العسكري في المجلس الوطني السوري، مع ممثلين عن قادة الكتائب العسكرية في مدينة حمص، وأنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة من مكتب الارتباط العسكري وقادة الكتائب العسكرية في حمص تحقق أقصى درجات التنسيق بين “المجلس الوطني السوري” والكتائب العسكرية ودعم هذه الكتائب.

على صعيد آخر أعرب “المجلس الوطني السوري” عن تقديره لقرار حكومة الأردن بمنح اللجوء السياسي للعقيد طيار حسن مرعي الحمادة الذي اختار أن ينحاز إلى شعبه وثورته ويقود طائرته “ميغ 21” إلى إحدى القواعد العسكرية الأردنية رافضاً أن يكون أداة للقتل والتدمير.

وإذ حيا “المجلس الوطني” العقيد الطيار وكافة الشرفاء في الجيش الذين انحازوا إلى صف الثورة، فإنه دعا العسكريين وخاصة الطيارين الذين يدفعهم النظام للقيام بقصف المناطق المدنية لرفض تلك الأوامر وقيادة طائراتهم إلى الدول الشقيقة التي تدعم شعبنا وثورته، وسيكون ذلك عملا مشرفا لهم ولعائلاتهم.

22 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل