الأمن السوري يشتبك مع مجموعة مسلحة في دير الزور ويقتل جميع أفرادها

23 يونيو, 2012 - 8:06 مساءً

إشتبكت الأجهزة الأمنية السورية، اليوم السبت، مع مجموعة من المسلحين على متن 10 سيارات في مدينة دير الزور شرق سوريا، ما أدى الى مقتل جميع أفراد المجموعة.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر في محافظة دير الزور قوله، إن “الجهات المختصة إشتبكت في دير الزور اليوم مع مجموعة إرهابية مسلحة كانت تستقل 10 سيارات مسروقة وتعتدي على المواطنين وقوات حفظ النظام في حي المرعية في المدينة”.

وأوضح المصدر أن “الإشتباك أسفر عن تدمير السيارات العشر ومقتل وإصابة جميع الإرهابيين الذين كانوا يستقلونها ومصادرة أسلحتهم”.

وأشار المصدر إلى أن “المجموعة الإرهابية قامت قبل الإشتباك برمي عدد من جثث إرهابيين آخرين، قتلوا في اشتباك مع الجهات المختصة في وقت سابق، في نهر الفرات”.

وفي السياق، شهدت عدة أحياء في مدينة دير الزور مواجهات بين قوات حفظ النظام السورية ومسلّحين، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من الجانبين ومن المدنيين بينهم عائلة بجميع أفرادها.

وقال مصدر محلي ليونايتد برس إنترناشونال، “جرت مواجهات في حي الحميدية حيث سقطت قذيفة على منزل من عائلة ركاض قتل جميع أفرادها الأربعة”، وأضاف أن “المواجهات جرت أيضاً في أحياء العرضي والعمال والمطار القديم والشيخ ياسين ودوار غسان عبود، حيث سقط ما لا يقل عن 20 قتيل ونحو 50 جريح أغلبهم من المدنيين تم إسعاف معظمهم الى مستشفى النور”.

وتشهد سوريا منذ 15 آذار/مارس عام 2011 مظاهرات تطالب بإصلاحات وبإسقاط النظام، تحوّلت الى مواجهات بين قوى مسلّحة وأجهزة الأمن الحكومية، أدّت الى مقتل الآلاف من الطرفين.

وفيما تتهم المعارضة الحكومة بأنها تقصف البلدات وتقتل من تصفهم بـ”المتظاهرين السلميين”، تقول السلطات السورية إنها تخوض حرباً مع من تصفهم بـ”المجموعات الإرهابية المسلّحة” التي تقول إنها مدعومة من الخارج، وتتحدث عن إستقدام المعارضة آلاف المقاتلين العرب والأجانب من أصحاب الخلفيات الأصولية.

23 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل