الأسير لنصرالله وبري: “رح فرجيكون نجوم الضهر اذا لم تتوقف الهيمنة” .!

24 يونيو, 2012 - 11:28 صباحًا

أوضح إمام مسجد بلال بن رباح الشيخ أحمد الأسير في تصريح لقناة “الجديد” أن “رفع الصوت الذي حصل إليه في خطبة الجمعة ناتج عن الأمور وصلت إلى حد لا يطاق”، معتبراً أن “على كل عاقل أن يرى سبب الوجع الذي نتحدث عنه ولا يهرب من المشكلة”.
ولفت الشيخ الأسير إلى أن “كلما إشتدت الاعتداءات علينا كسنة يطلع الفريق الأخر ويقول هناك خطر حصول حرب أهلية”، مشيراً إلى أن “هذا إهانة كبيرة لنا لانه هو من يملك السلاح ويعتدي علينا”، مضيفاً: “كلما حصل إعتداء علينا يقولون لنا لا يجب أن تقولوا أخ وهذه المعادلة نرفضها”.
وذكر بالعديد من “الإعتداءات التي وقعت علينا”، مشيراً إلى أن “من المعروف من قتل رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري وعلى الأقل المتهم هو حزب الله، وبعد حرب تموز خونوا رئيس حكومة كل المفتين قالوا أنه خط أحمر، وفي 7 آيار إرتكبوا مجزرة بحقنا”، مشيراً إلى أن الفريق الأخر يهيمن على مفاصل الدولة.
وكشف الأسير أن “الشيخ الذي يأم مسجد بلال بن رباح بالنيابة عني تم توقيفه وزوجته المنتقبة وإبنته الرضيعة أربعة ساعات في آلية عسكرية على حاجز مشغرة امس”، متعهداً بأن يدفع الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله ومن معه ثمن ذلك سلمياً.
كما جدد الشيخ الأسير الكلام عن أنه لن يدع رئيس المجلس النيابي نبيه بري والسيد نصرالله ينامان اذا لم يتم وقف هذه الإعتداءات، مؤكداً أن “هذه الهيمنة لم نعد نقبل بها وليحصل ما يحصل”، مضيقا: “يا سيد نصرالله ويا نبيه بري رح فرجيكون نجوم الظهر إذا استمريتون هكذا”.

24 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل