مسؤول “اسرائيلي” يأمل بان يحافظ الحكم الجديد في مصر على السلام والاستقرار معها

25 يونيو, 2012 - 12:15 مساءً

لفت المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية ليئور بن دور في تعقيب على فوز مرشح الإخوان المسلمين محمد مرسي برئاسة مصر الى إنه “توجد مصالح مشتركة بين إسرائيل ومصر”، آملا أن “يحافظ الحكم الجديد في مصر على السلام والإستقرار”.

واشار بن دور باتصال مع “يونايتد برس انترناشونال” الى إنه “بعيدا عن كل الآراء والتحليلات في إسرائيل، وجزء منها يعكس التخوفات، فإننا نحترم نتائج الانتخابات وإرادة الشعب المصري”.
وأردف أنه “نحن نفضل دائما جيران يريدون مواصلة السلام معنا ويعملون من أجل الحفاظ على السلام والاستقرار”، مضيفا أنه “على ما يبدو وكما يتضح من تصريحات الزعامة المنتخبة الجديدة في مصر فإنها تدل على أنهم معنيون باحترام معاهدة السلام، وصحيح أنهم تحدثوا بشكل عام عن احترام كل الاتفاقيات الدولية التي أبرمتها مصر، لكن يُفهم من هذا ‘الكل’ احترام معاهدة السلام مع إسرائيل وهذا أهم شيء”.

وأشار بن دور إلى “وجود خلافات بالرأي بين إسرائيل والحكم الجديد في مصر”، لافتا الى إن “مثل هذه الخلافات كانت موجودة دائما”، مشددا على أنه “بالرغم من هذه الخلافات بوجهات النظر حول قضايا إقليمية إلا أنه لا تزال هناك مصالح مشتركة وأهمها الحفاظ على معاهدة السلام”.
وأكد بن دور على أن “معاهدة السلام هي مصلحة إسرائيلية، وهي في الوقت نفسه مصلحة لمصر شعبا وزعامة”، مضيقا إن “هناك من يقول إن العداء لإسرائيل والتحريض ضدها كان من أدوات النظام المصري السابق، حيث كان 30% من المطبوعات المصرية تحرض ضد إسرائيل وتهاجمها، وربما الآن وفي إطار التحرر وعودة السلطة إلى الشعب المصري يوجد مكان لإعادة التفكير بالافكار المسبقة، وعلى الشعب المصري أن يثق بنفسه ويتحرر من “العقدة الإسرائيلية'”.

25 يونيو, 2012

اعلانات

حدث الساعة

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل