وزير الخارجية الصهيوني: لقاء المصالحة بين السلطة وحماس مساس خطير قد يستحيل التعويض عنه

26 نوفمبر, 2011 - 4:46 مساءً
وزير الخارجية الصهيوني: لقاء المصالحة بين السلطة وحماس مساس خطير قد يستحيل التعويض عنه

الحدث نيوز | فلسطين المحتلة 

إعتبر نائب وزير الخارجية الصهيوني داني أيالون لقاء المصالحة بين قيادتيْ السلطة الفلسطينية وحماس في القاهرة “مساساً خطيراً قد يستحيل التعويض عنه بفرص تحقيق تسوية سلمية مع الفلسطينيين”، معتبراً أن “المصالحة تحوّل السلطة الفلسطينية عملياً إلى هيئة إرهابية”.
وكشف أيالون أن “وزارة الخارجية تدرس حالياً احتمال قطع البنى التحتية في قطاع غزة عن إسرائيل تماماً” .
أما بالنسبة لما يجري في مصر فقال أيالون خلال ندوة ثقافية بمدينة ريشون لتصيون إنه “لا داعي للقلق على مستقبل اتفاقية السلام معها”.
ورأى أيالون أن “أي حكومة مصرية ستحمي اتفاق السلام مع إسرائيل حفاظاً على المصلحة المصرية نفسها”، غير أنه أقر بالمقابل أن “إسرائيل تستعد لأي سيناريو محتمل”.

26 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل