واشنطن تعتذر لباكستان عن الغارة التي راح ضحيتها 24 جنديا باكستانيا

26 نوفمبر, 2011 - 6:14 مساءً
واشنطن تعتذر لباكستان عن الغارة التي راح ضحيتها 24 جنديا باكستانيا

الحدث نيوز | واشنطن

أعرب السفير الأميركي لدى إسلام آباد كيمرون منتر، عن أسفه العميق حول غارة “الناتو” الجوية التي شهدتها مقاطعة مهمند، شمال غرب باكستان، وراح ضحيتها أربعة وعشرون جنديا باكستانيا، واصابة ثلاثة عشر آخرين بجروح.
وقدم السفير منتر اعتذاره على الحادث، قائلا “أنا أقدم اعتذاري الصادق على الحادث”. ودانت القيادة السياسية والعسكرية وأحزاب المعارضة في باكستان الهجوم بشدة. وفي هذا السياق استدعت وزارة الخارجية الباكستانية السفير الأميركي لدى اسلام اباد إلى الوزارة، وأبلغته احتجاجا على الحادث.
ووصفت المتحدثة الرسمية لوزارة الخارجية تهمينة جنجوعة الحادث بأنه “هجوم على سيادة باكستان”، مؤكدة في الوقت ذاته “شروع بلادها في إجراء تحقيقات من جانبها، وجمع معلومات بشأن ملابسات الحادث”.
وعلى صعيد القيادة العسكرية، ندد قائد الجيش الباكستاني الجنرال إشفاق برويز كياني، بهجوم “الناتو”، واصفا إياه بأنه “صارخ وغير مقبول”، كما أمر باتخاذ جميع الخطوات اللازمة ردا على هذا التصرف غير المسؤول.
وفي سياق متصل صرح رئيس حزب الرابطة الإسلامية نواز شريف بأن “حزبه قرر طرح هجوم “الناتو” على اجندة المناقشات في البرلمان، مطالبا بـ”إتخاذ استراتيجية مشتركة ضد هذا الهجوم”.
ومن جانبه طالب رئيس حركة العدل عمران خان الحكومة الباكستانية بأن “تنسحب من الحرب ضد الإرهاب”، معتبرا إياها حربا أميركية.

26 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل