موقع الحدث نيوز

بريطانيا: أمن لبنان من أمن بلادنا

أكدت وزيرة داخلية بريطانيا آمبير رود التزام حكومة بريطانيا دعم استقرار لبنان، وقالت لوزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق خلال زيارة رسمية: “أمن لبنان من أمن بريطانيا”.

وجددت رود التي حضرت على رأس وفد من سفارة بلادها “جهود وزارة في التحضير للانتخابات النيابية”، واستمعت من المشنوق إلى شرح موجز عن التحضرات اللوجيستية والإدارية، وسألت عن تمثيل المرأة، فأوضح لها أن “هذه الدورة ستشهد تمثيلا أكبر للنساء ترشيحا مما يشجع المقترعات”.

وبعد نقاش حول آخر التطورات الإقليمية والدولية، شكرت رود المشنوق “على جهوده في تعزيز سلامة الطيران”، وأكد لها أن “تعزيز أمن المطار وسلامته في أولويات الوزارت منذ أكثر من ثلاث سنوات، بالتعاون مع وزارة الأشغال العامة التي تقوم بجهد استثنائي في هذا المجال”.

وشكر المشنوق الوزيرة البريطانية على “الدعم البريطاني والتعاون المثمر جدا مع القوى الأمنية التابعة لوزراة الداخلية في لبنان”. وشرح لها “أهمية نجاحات الأجهزة الأمنية اللبنانية، وخصوصا شعبة المعلومات، في مكافحة الإرهاب والقضاء على الخلايا النائمة”، معددا “ثلاثة أسباب لهذا النجاح، وهو قدرة الأجهزة على تجميع المعلومات وتحليلها، واليقظة والتفاني من العناصر والضباط، وعدم وجود بيئات حاضنة للإرهاب في لبنان”.

كذلك شكرته على “النجاح الاستثنائي في حفظ الأمن وعلى المتابعة الجدية والفورية لجريمة قتل الديبلوماسية البريطانية وسرعة كشف الفاعلين”.

وفي ملف النازحين السوريين، أشادت “بجهود الحكومة اللبنانية ووزارة الداخلية”، فأوضح لها المشنوق “أهمية قرار الحكومة الأخير بتسهيل تسجيل الولادات السورية في لبنان، الذي سيساعد في تسهيل عودتهم إلى بلادهم حين يأتي الوقت المناسب لذلك”.