موقع الحدث نيوز

ضابط روسي يكشف موعد تحرير الغوطة الشرقية

قال ضابط روسي كبير لوكالة كوزموتن العسكرية الروسية إن الغوطة الشرقية في دمشق ستتحرر خلال شهر، ونفى تدخل الجيش الروسي برّياً في الموضوع عبر دبابات أو مدفعية أو غير ذلك كما أعلن الطيران الروسي لا يقوم بأي قصف جوي على الغوطة بل أن من يقوم بتنفيذ الغارات ضد الارهابيين هو سلاح الجو السوري.

وأضاف: لقد تفككت أحرار الشام وسيذهبون الى ادلب وسيقوم الجيش الروسي برعاية اتفاق انتقالهم الى ادلب اما بقية الإرهابيين في الغوطة فسيخسرون بعد ان يتقدم الجيش السوري ويفصل مدينة حرستا عن دوما في الغوطة، وعندها ستضعف جبهة الغوطة من جهة محور الشمال وهذا ما سيؤدي الى اقتحام الجيش السوري لجبهة حرستا-دوما، وهما القوتان الكبيرتان وبعد ذلك تنهار القوى الإرهابية في الغوطة ويسيطر الجيش السوري عليها، وعندها سيكون الرئيس السوري الدكتور بشار الأسد قد حقق انتصارا كبيرا وقام بتطهير وتنظيف كامل دمشق ومناطقها من الإرهابيين وذلك بقوة الجيش السوري والطيران الحربي السوري.

أضاف الضابط الروسي الكبير ان الولايات المتحدة تحاول عرقلة تحرير الغوطة الشرقية عبر اتهام الجيش السوري باستعمال أسلحة كيميائية، وادانته في مجلس الامن لكن روسيا لن تسمح بذلك, ولم يستبعد ان تقوم طائرات التحالف بتنفيذ ضربات جوية على مواقع للجيش السوري بهدف محاولة خلط الاوراق و عرقلة تقدمه, الا ان هذا المخطط لن ينجح.