موقع الحدث نيوز

فرار موقوف فلسطيني من مستشفى في بيروت

ذكرت مصادر فلسطينية في مخيم عين الحلوة ان الموقوف الفلسطيني محمد جمال حمد الذي كان يخضع للعلاج تحت حراسة امنية في مستشفى رفيق الحريري الحكومي في بيروت تمكن من الفرار والعودة الى المخيم ، وان مساع يقوم بها وسطاء في المخيم من اجل تسليمه مجددا الى السلطات اللبنانية .

وكانت عائلة حمد سلمته لمخابرات الجيش اللبناني في صيدا قبل حوالي الشهر على خلفية تسببه بالإشكال الذي أدى الى اندلاع اشتباكات في مخيم عين الحلوة بين حركة “فتح” وعناصر اسلامية متشددة في 9 شباط الماضي واسفرت عن سقوط قتيل وجريحين، حيث نقل حمد فور تسليمه حينها الى احدى مستشفيات صيدا ثم الى مستشفى رفيق الحريري الحكومي في بيروت تحت حراسة مشددة كونه كان يعاني من اثار جروح اصيب بها في الاشكال نفسه.