جورج غالاوي : كم تمنينا لو ان جامعة الدول العربية فرضت عقوبات على “اسرائيل”

28 نوفمبر, 2011 - 4:11 مساءً
جورج غالاوي : كم تمنينا لو ان جامعة الدول العربية فرضت عقوبات على “اسرائيل”

الحدث نيوز | وكالات 

أكد النائب البريطاني جورج غالاوي أنه “مع سوريا والوقوف الى جانبها وانه ضد التدخل الامبريالي، مشيرا الى انه ” لم آت لفرض اقوالي على سوريا ولست عميلا للحكومة السورية او اي حكومة اخرى، فالحكومة السورية لم تعطني أي شيء في حياتي، ولكن كما اخترت الوقوف ضد اميركا اثناء غزوها العراق، اقف اليوم الى جانب سوريا”.
وسأل: “من كان يعرف بوجود جامعة دول عربية؟ لقد سمعنا بها اليوم ويا للاسف. وكم تمنينا لو انها فرضت عقوبات على اسرائيل، إذ إنها طيلة خمسين عاما لم تقم بدورها”.
وشدد خلال كلمة له في “المنتدى العربي” على “أن العرب لا يمكن أن يكونوا تحت قيادة من سيملكون محطات الوقود”.
وذكر “أن الغرب لا يريد مساعدة العرب، بل يأتي لكي يساعد نفسه ولكي يسيطر على موارد المنطقة العربية. لقد استطاعوا تقسيم العرب وجعلوا بينهم خطوطا مزيفة بفعل سايكس – بيكو، ولكن حاليا يعملون على تقسيم كل دولة وفقا للحالات الطائفية فيها”.
واستعاد ما قاله الرئيس جمال عبد الناصر عن نبذ الطائفية والمذهبية. وقال: “الغرب يعشق الديكتاتورية وآل سعود هم أفضل صديق له، لكن الغرب ضد سوريا والرئيس السوري بشار الاسد لانهما يرفضان توقيع معاهدة استسلام للمحتلين الصهاينة، ولأن سوريا تؤمن الحماية الفلسطينية على أرضها، ولانهم يريدونها ان تقطع العلاقة مع المقاومة والسيد حسن نصرالله، ولان سوريا تحافظ على العلاقات مع العراق وايران”.
وإذ أكد وقوفه الى جانب سوريا، خاطب “الذين سيهاجمونني بالقول نحن في بريطانيا لا نستطيع توفير التدفئة للفقراء عندنا، فلا عيب علينا في توفير المال لإحراق العالم”.
وسأل:” هل تريدون إشعال سوريا بالطائرات البريطانية؟ وهل تريدون مجيء الجيوش الغربية الى بلاد الشام؟ أي نوع من الاسلام هذا؟”

28 نوفمبر, 2011

إعلانات

حدث الساعة

اعلان

سجل لتصلك أهم الأخبار

* = required field

powered by MailChimp!
خبر عاجل