موقع الحدث نيوز

كنعان يكشف عن حجم الدين العام

اشار رئيس ​لجنة المال والموازنة​ النائب ابراهيم كنعان الى انه “تم دراسة كل ما تضمنه الموازنة، وما سمعناه من وزير المالية ​علي حسن خليل​ ان المشاكل البنيوية في الموازنة لم تتبدل بشكل كبير رغم تخفيض العجز عن موازنة عام 2017، ولجنة المال تثمن عمل ​وزارة المال​ بتخيض العجز بحوالي 200 مليار ليرة لبنانية.

واوضح كنعان بعد اجتماع لجنة المال والموازنة، ان العجز مع ​الكهرباء​ لا يتخطى الـ7200 مليار، وهناك عمل جدي في هذا السياق. ولفت الى ان هناك عجز في الموازنة بحاجة لمعالجة فالانفاق 24 الف مليار والايرادات 16 الف مليار. اضاف اوصينا بلجنة المال بوقف التوظيف لمدة سنة والقيام بمسح شامل، ومن السلبيات ان التوظيف استمر.

وكشف ان الدين العام بحسب وزارة المال يصل الى حدود 79 مليار والنسبة الاكبر منه هي للدين الداخلي. ولفت الى ان الوضع المالي يحتاج الى معالجة، والخطوات بدأت من خلال التخفيضات التي قامت بها الحكومة، وسنرى امكانيات التخفيض خلال نقاشاتنا في اللجنة.

اضاف “نحن على ابواب “باريس 4″، ولبنان يطرح اكثر من 200 مشروع استثماري بقيمة 16 مليار دولار تتعلق بقطاعات حيوية واستراتيجية، والنقاش يجب ان لا يكون سياسيا ولم يكن كذلك اليوم، والحضور اليوم كان خجولا من مجلس كتله ترفع شعار مكافحة الهدر والفساد.

واعتبر ان المطلوب استعادة الثقة ونخطو خطوات جدية في هذا السياق، وسنقول الامور بمسؤولية للتحسين لا التهديم، واذا كان الزملاء النواب حريصين على دورهم الوطني فعليهم المشاركة في نقاشات الموازنة لاسيما من يطالب بمكافحة الهدر والفساد لان الرقابة البرلمانية هي المكان الصحيح لذلك.