موقع الحدث نيوز

الجيش العراقي ينفي دخول قوات تركية إلى سنجار

بعد إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إطلاق عملية عسكرية ضد المسلحين الأكراد في قضاء سنجار بمحافظة نينوى شمال العراق، نفى الجيش العراقي عبور أي قوات أجنبية إلى المنطقة.

وشدد مركز الإعلام الأمني التابع لقيادة العمليات المشتركة في القوات المسلحة العراقية، في بيان صحفي أصدره اليوم، على أن الوضع الأمني في المحافظة يبقى تحت سيطرة الجيش، مضيفا أن التصريحات بخصوص عبور أي قوات أجنبية المنطقة لا صحة لها.

ومن جانبه، نفى قائد المحور الشمالي في “الحشد الشعبي” العراقي رائد الكروي أيضا أي تحركات أو عمليات عسكرية تركية في سنجار أو محيطه، خلافا لما أشيع في الساعات الماضية.

وقال أردوغان اليوم إن العمليات العسكرية انطلقت ضد عناصر “حزب العمال الكردستاني” في قضاء سنجار، مضيفا أن هذه الخطوة ليست احتلالا بل عملية مكافحة الإرهاب، حسب وكالة “الأناضول” التركية الرسمية.

وجاء ذلك بعد يومين من إعلان المتحدث باسم الجناح المسلح لـ”حزب العمال الكردستاني” ريفان ولات عن انسحاب عناصر الحزب من سنجار، بعد التأكد من انتهاء خطر “داعش” على الإيزيديين.